قصه حب واقعيه حزينه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قصه حب واقعيه حزينه

مُساهمة من طرف تيتو المستشار في السبت يناير 21, 2012 3:21 pm

قصة حب حقيقية حزينه جدا ..الي ما عنده قلب لا يدخل

يا سلاااااام يا جماعة على القلب الطاهر لما يحب بأخلاص ووفاء

منجد ما سمعت قصة اثرت فيني مثل هالقصة

اتمنى تجهزوا المناديل ويكون الجو هادىء جداً وما احد معكم

بسم الله نبدأ

=====================


بأول ايام العمــر التقيت فيهـا ...
من يوم ماشفتـها قلبي اهديته لهـا
كنت اقرى واشوف عبارات وامثال عربيه
عن الحب والرومنسيه
الحب من اول نظره
وكنت اضحك واضحك لاسمعتها
واقول في داخلي
معقول حب ويدوم سنين ويكون من اول نظره
من العين...
احكي لكم روايتي مع بنتٍ اخذت روحـي معها
في يوم من ايام العمـــــــــر
نادانــي الوالد من داخـل الدار
وصلت عندهـ ولحد باب مجلسـه
قلت له .. سم يابو محمد
قال : سم الله عدوك ياولدي
محمد انت كبـرت واصبحت تفهم الحـال
وتفهم كلامــي اللي بقولـه لك..
ياولدي لاتقاطعني واتركني انهي حديثي
وارجوك لاتلومني على شي فات ..
أنــا من كلام الوالد خفت وتوقف الدم بعروقي
رفعت له نظري وقلت له : لبيك يابوي .. اسمعك
الوالد: انت لك عم وانا مقـاطعه من سنين بسبب
مشاكل دارت بيني وبينه..
وانا احس أن ايامي بدت تودعنــــي .. أن نبضاتي في يوم بتعلن رحيلي
حاولت انطق واقول يالله يومي قبل يومك.. رفع يدهـ
وقال ارجوك لاتنطقهـا لو اهديك ثواني عمري الباقي ولااشوفك قبلي..
الدمع مني نزل وانا بعمري مابكيت..
قلت له يبه .. آمرني باللي تبيـه..
قال .. ابي اشوف اخوي ..عمك,,قبل مماتي
قلت .. غالي والطلب رخيص..
واتفقنـــا على اننـــا في يوم نسـافر لديـار عمـي المجهول..
وصلنـــا للخبــــــــــر .. مكـان مايسكن بديت اتبع وصف ابوي ,, وانا متعجب من وين يعرف عنوانه
فضولي زاد وسـألته..
جاوبني وقال.. اخبـاره اتابعها يوم بيوم ولانسيته دايم الدوم..
قال ابوي: هنـــا وقف يامحمد
قلت هنـــااا!!! انا قدام قصـــر كبيـــر
وصلني الرد ..عمك تـاجـــر ومعروف ..
دقينـا البـاب اقصـد بوابـة القصــــــر العظيم
بعد ثواني كنـــا في داخــل بهـــو واســـع .. باين أن مجلس عمـي لرجاله ..
جلس ابوي وانا المح بعيونه نظرات الخوف والتردد
انتظرنـا ووصل السيــــــــــد وصاحب القصـر
وبعد الترحيب والتحيـه
لاحظت عمي يكلم ابوي في برود
سأله عني .. قال ابوي هذا ولدي محمد ... اخبـــار بنتك ياخوي ..؟؟
تعجب عمي وقال ومن وين تعرف أن عندي بنت..
رد عليه بنفس الجواب القديم ..
مرت دقايق يتحاورون ويتكلمون
وشوي شوي الصوت تجـاوز جدران البهو الوسيـع
ابوي كان هادي لكن عمي كان غاضب .. ويتوعد
نطق بكلمـه وقال .. لايمكن انسـى اللي سويته فيني
قال ابوي .. هذا شي قديم مضى ماله معنى
وانا ياخوي احس مماتي قريب
لاتحرمني منك باقي عمري
حاولت اتكلم نظره من ابوي ...تركتني اتراجع عن قراري
وبصوت حاد وبقسـوة قلب نطق عمي وقال
اطلـــع برى هالقصـــــــر انت وولدك ولاتحلم اني اغفر لك
ترجيت الوالد وقلت مكان انهنت فيه يابو محمد مانجلس به ثواني
وبلا موعـــد مع القدر
حوريـه او ملاك ..
دخلت المجلس وبجنون .. ودمعها على الخد يسري
وصوت نوحها يسمعه القاصي قبل الداني
وارتمت بحضن ابوي .. وبكت ..
وقالت عمـــي لاتتركنـا سامح ابوي
مالي احد غيركم لاتتركنـااا
ومن خلفها صرخـه تردد صداها
ريــــم .. اطلعي .. ماهو عمك .. مالك بها الدنيـا احد غيري أنـا
تررد الملاك رفعت الراس وضمت كف ابوي وقبلتـها
ونطقت سامحني ومشت مترددهـ تطالعنــا بعيون كلها حيرهـ..
عمي قال: المقابله انتهت وانا وقتي مايسمح..
بعد 8 سـاعات كنـا في بيتنــا وبوسط الرياض
ابوي اخذ الصمت له عنوان
وانا احترمت صمتـه..
قال ابوي.. هذا عمك مهمـا صار
قلت يبه .. الشي اللي مضى اكيد قوي وخطيـر
عمـي ماهو ناسيـــه وعايش معه لوقته الحـاضـر
قال: امك المرحومـه هي الي عمك ماهو ناسيهـا..
فهمت قصــدهـ من دون مايتكلم اكثــــر .. ابوي تزوج من امـي
والعم كان يريدهـا قبل..
قصـه ولا في الخيـــاال..
مرت سنـــه وانا طيف ريم ودمعها مافارق خيـالي ثواني
اصبحت بأحلامـي وواقعــي تتبعنــــي..
كأني مافارقتها يوم ,, ياما حلمت ورسمت ايام عمري معاها
لبستـهـا ثوب العروسـه ووقفت معها يديني تحضن كفوفهـا
جبت الولد من ريم .. وسميته
كانت كل حياتي بعد اللي صار ...ريم
اعترفت لنفسي اني حبيت هالملاك ..
وفي ليله من الليـالي
ودعنــي الغالي
دفنته وبكيت حالي من دونه
واعتزلت العالم من بعدهـ
سجنت نفسي..
ونسيت دنيتي واشغالي..
ومــر اسبوع من وفاته
وانا داخل اسواري
دق جوالي .. قمت متثاقل اشوفـه
رقم غريب .. يالله ازعـاج هالعالم
رميته .. سمعت النغمـه من ثاني
قلت مالك الا ترد
ولو كان غلطـان ولا لعاب ياويله..
الو ومن معي
هلا محمد
كان اللي يتكلم بنت ..
وصوتها كان خيالي..
قلت ؛ نعم من انتي ..
قالت ماعرفتني اكيد
قلت اكيــــد من ؟؟
أنــــا ريــــــــــم
رددت اسمها بصدري وقلبي الف مره
سمعت بصوتها انكســــــــار وحزن
وهي تردد,, لاتقول نسيتني
قلت,, ماعاش من ينسـاك
عظم الله اجرك واعذرني على التـأخير..
قلت عاذرك والله يجزاك كل خيـر
محمد انت تعبان..,,؟؟
قلت لا .. لكن مانمت الا ساعات
قالت اتركك تنــــام وترتاح فمان الله
ريم..
هلااا
لاتتركيني.. ومن التعب ماحسيت بروحـي
نمت وكأني من دهر مجافيني النوم
ماصحيت الا على نغمـة الجوال
رديت عليه .. وقلت نعم
سمعت صوتها .. وهي تردد خوفتني عليك
يومين وانا احاول اخذ اخبـارك
اخذت واعطيت معها بالكلام
وتكررت المكـالمـات بيني وبينهااا
ضمتني فيــهـا ريم بحب وحنـان
عوضتني عن سنين حرمـاني
اصبحت تعرف .. وقت نومـي وقت مايدخل الزاد جوفـي
اصبحت حيـــاة محمد ريم .. وحيـاة ريم محمــد ..
وفي يوم اعترفت لهـا بحبي المكتـــوم ..
ريم النفس ضاقت من الأنتظـار
والقلب تعب مثل الجســـد وهو يحـاول يصبر ويجـاهد الروح .
سمعت همسـها وهي تنطق محمد يادفا قلبي وضمـاهـ اسمعك ..؟
ريـم أنــا احبـــك ..
احب صدى صوتك وضحتك
اشتـاق لك ..
ريم علمتيني معنــى العشـق ..
من سنه مرت .. من اول ماشفتك ..
ابتدت اول ايام عمـــري..
محمــــد .. قلت لبيك أنـــا ..
احبــــك ..
آآآهـ واخيـــرا ياقلبي . ترجم حروف الغــلا
وانثر الورد على جبل الوفـــــــــا
وغـــرد مع الطير
وسابق الــــريح واعــزف الحــــــــان الشـوق ..
تصالح مع امواج البحر
وتغنى مع شمس الأصيل
وانسى كل الهموم
واذكــــر كلمة احبك يوم غادرت من شفاه ريوومـــه
وسكنت منــزلـــك ودارك ..
ريم أنــــــا اوعدك اني لك حيـــاة وممـــات .. اوعدك ..
أنـــا بكــره مســافر ..
سمعت شهقـه من صدرهـا الحنون .. وين ناوي تتركني ..؟؟
قلت مسـافر للخبـــر .. ابي احقق الحلم
واترجمـه للواقـــع ..
أنــــــــا جاي اخطبك من عمــــــــي ..
ردت علي .. خايفه خايفه .. كل شي ينتهي ..
قلت انا وعدتك اني لك حياة وممات ومايفرقني عنك غيــر موتي ..
ودعتهـا وجهزت نفســـي للسـفر..
ماقدرت اصبر قررت اني للخبـــر اسري .. بليلي
ومرت الســاعات وانا في البـــهو الوسيــــــــــع
دخل عمـــي .. وهو يطـــالعني بنظرات غريبه
وقال .. انت ..
أيـه أنــا محمد ولد اخوك .. المدفون تحت تربته ..
ماعندي اخـــو .. كم مره أنـا كررتها ... وان مات الله يرحمــه
في البدايـه لمحت بعيونه نظرهـ حزينه ..لكن تراجعت وحلت مكانها نظره بلا معنى
حسيت انه في لحظـه تأثر ..
عمـــــــي أنــا ابيك في طلب ..؟؟
قول .. اللي عندك .. وقتي انا ثمين .
ناقصك مال .. سياره جديده .. بيت .. وظيفه
قول انا احب اتصدق واعمـل الخيـر..
بعد كلامـه تمنيت اني اصرخ بوجهه واقول
إنسان بلا مشـاعر .. جبل من القسـوه والجمود ..
أنــا بخيــر ونعمــه ومانقصني شي ..
طالع فيني بإستغراب .. اجل طلبك وش يكون ؟؟
قلت ريــــم .. هذا هو طلبي ...
ابي اتزوجهـــا بعد اذنك ياعم ..
شفت بعيونه استحقـار العالم كله .. ومن تكون لجل تطلب ريـم ..
جرحنـــي .. ذلني .. هزأني .. وفي النهايـــه طردني ..
رجعت للريـاض كيف وشلون .. مدري ..
وجوالي طول الطريق تتردد نغمـاته ..
آآآه ياريم .. انكتب علي اعيش بدونك ..
دخلت البيت .. وانا منهار .. ضايع بين عبراتي .. وبحور آلامـــي
استمريت على هالحــال .. يومين يمكن اسبوع او شهــر ..
وصلتني رســـالــه من ريم ..
وين الوعــد ياخاين العهود ..
انا بدونك دنيـاي بلا مرسـى وامـل ..
بداخلي قلت وانا اتنهد
يابعد دنيـاي كيف قسيت عليك أنــا ..
دقيت على جوالهـــا
ردت علي وهي تبكـــي .. وتردد وينك عني ؟؟
محمد ليه تجافيني ..,, وين الوعد ؟؟
بكيت معها واختلط دمعــي بدمعها .. ريم احرموني منك
ابعدوني عنك .. ريم ذبحوا قلبي .. وحفروا قبري بيديهم ..
آآهـ ياريم أبكي ولا أكـتـم بـصــدري آهــاتــي ..
أشكي ولا أعـالج شـكــواي بصمــتـي..
انـا هـويــتــك والــشـاهـــد خــالــقــي ..
لكن .. حكم علينـــا ابوك بحكمـه الظالم ..
لكن انا عند الوعـــــد ياربيع القلب
ماتركك لو تنهد جبــالي .. لو أن السمـــاء تقبل الأرض ..
حاولنــا ننسى همنـــا الكبيـــر واعيش معها مثل اول ..
اعيش على صوتهـــا .. وحبـها ..
حاولت مع عمـي وكررت محاولاتي
وارسلت من يتوسط لي عند السيد العظيم
لكن كان جدار .. مايهتـــز .. وعنيد مثل الصخــر
تنـاسينـا هالأبو الظالم .. ورجعنـا نعيش حيـاتنــا
وفي يوم .. كلمتني ريم ونوحـها يسابق كلامهـــا
ريم .. يانور العين وشفيك ..
أنـا يامحمد ربي استجـاب لدعاي
ريم وش تقولين .. عمــي وافق يزوجنـي لك؟؟
لااا يامحمد .. انت تعرفه مستحيـل يغير رايـه
اجـل ريم القلب .. وش الشي الجديد
قالت اليوم هو عندي العيــــد
ريم: محمد تمــاسك واسمع الخبـــر
كنت اليوم بالمستشفى اصلح تحـاليل ..
من تعب كنت اشكيه من ايام
وطلعت النتيجـه ..
أنـا يامحمد ...
ريم انطقـــي .. تكلمي .. يكفيني مافيني
أنـا مريضـه بالسرطان .. والطبيب المداوي يقول
حالتي صعبه ووصلت للشي الحرج ..
جمود .. وصمت وذهول كسـا ملامحــي .. حسيت بعمري كبر100سنه
وانا احاول اسمعها صوتي ..
واللي قاهرني تردد وتقول ربي استجاب لدعاي
يامحمد لاتحزن .. افرح .. هذا اللشي اللي انا ابيه واتمنـاه
محمد دنيـاي من غيرك مابيهــا الموت اهون علي ولا اعيش مع إنسان غيرك ..
انا ابكـي وابكـي ودمعي فاضحني ..
وشوي اسمع عند ريم صوت ثاني .. صوت مصدوم وماهو مصدق .. كأنه صوت الجبل والعم الظالم .. سمعي مايخونني صوته يبكــي ..
قفلت الخط .. وجلست في مكاني وانا اتذكر كلمات ريم .. افرح يامحمد ولاتحزن ..
غبيــه كيف افرح وهي من حيــاتي تروح
كيف الهنــــا والسـعادهـ اعرف دربهــا وهي بعيده عني
ياكثر الأهات اللي بقلبي تلوع ..
والهموم اللي بصدري تنوح ..
بعد أيـام وصلني خبـر سفـــر ريم للخــارج لجــل العلاج مع العم المبجـل الكريم
انا انتظر .. وانتظر والأنتظار يحرق قلبي ويحرق مافيني من حيـاة ..
فكــرت اجمـع كل ماملكـه واسـافر لعمــري وحيـاتي هنـاك .. اقضي معها ايام العلاج ..
وكبـرت الفكـره في راسي ... وفعلا .. ماكملت غير شهـــر الا وانـــا هنــــاك عند ريم
حلمـــي الأول والأخيـــر
وقفت عند باب غرفتها .. ترددت كان ودي ادخل بكـل لهفه وشوق ,, واضمها وابكـي بأحضـانهــا ,,
لكن خفت من العم ,, يحاسب طهر الكون ..
طرقت الباب .. انفتح باب الغرفه .. وطل منه وجه عمـــي .. وزادهـ الهم فوق عمره عشرات السنين .. وشفته منكسـر .. وحالته عجيبــه ..
شفته والدمـع بعيوني كاتم على انفاسي .. عيوني ترجته اشوف ريم .. من دون ماتنطق شفاي ..
قال تفضــل ياولدي.. ماكنت مصدق .. لكن المهم وافق ..
دخلت لملاكــي .. وانا اجر خطواتي .. هنــاك على السرير الأبيض .. ترقد
اماني عمـــري ..والتعب انهكــهــا وبانت ملامحـه عليها ..
ضميت يدهــا .. بيدي وكررت الوعد والعهد على سمعها ..
ورفعت راسي لعمــي .. وقلتها زوجنـــي ريم .. طلبتك ياعم ؟؟
هز براســــــــه وقال .. اللي تبيه ياولدي يمشــي ..
تبسمت ريم بوهن .. وتبسمت لهـا .. وحسيت بأول افراح حيــاتي
تم كل شي بسرعـة البرق .. تزوجتها ..وهي على فراش المرض .. احتفلت بيوم عيدي معها باالمستشفـى الكبيـــر,,
الممرضـات والأطبـاء الأجـانب .. سمحنـا لهم يحتفلون معانـا .. الجميـع هنــــــاك يحب ريم ..
بقيت معها وانا اصبرهـا على المرض واحلم انا وهي في بيتنـــا .. في سعادتنـــا
وقت ماتطــلع .. عشت اجمـل ثواني عمري ..
اصبح المستشـفى الكبيــر يردد حب محمد وريم .
وفي منتصف ليله من الليالي .. وانا بجنب ريم سهــران ..
سمعتها تصرخ بصــراخ عالـــي ,,
وهي تتقلب على فراش المرض ,,,من الألم
انينهـــا قطـع قلبي .. وروحـي
طلعت من الغرفه مثل المجنون انادي على الدكتور .. الممرضات
الكل من حولي يركض ويدخل للغرفه وصراخ ريم يتردد صداهـ بأذنــي
جلست ابكـي في زوايـه مثل طفل صغيـــر .. فقد امـه بظلمـة الليل ..
وشوي شوي اسمع صراخـها يهدى .. رفعت راسي والطبيب يطـالع في عيوني
ويقول .. ادخـل لريم تحتـاجك ..
دخلت وانا كلي تعب .. منهك ..قواي منهاره ..
وقفت جنبـها والأطبـاء حولي .. تبسمت في وجهـــي
وقالت تعال ياحبي ..
وقفت .. لاتبكـي امسح دموعك .. قلت مابكــي أنــا .. ارتـاحـي يابعد عمري
ريم .. محمد تدري ندمت ياربيع القلب على دعواي ورجواي..
ماكنت ادري اني بضمك ويتحقق حلمــي ومنـــأي
قاطعتها .. ريــــم لاتكلمين .. نامــي وانا جنبك بسـامر الليل لراحتك
قالت ريم ,, محمد أنـــا اشوف الموت .. اشوفه ينـــاديني
شهقت ..يومي وعمري قبلك .. انتي بتطلعين
نسيتي حلمنااا .. بنعيش بالبيت وراح نجيب ولد ونسميـه مشـاري
مثل ماتمنين .. بعيش معك العمــر كله ,, ريم ريم
محمد أنـــا احبك ,, وانتبه لنفســك وعيش دنيـــاك بلا ريم لكن
لاتنســـــــــى ذكـراي ,,
سمعتها تنطق بالشهــاده وترددهــا .. وبعدهااا انفاســها ماسمعتهاااا
حركتها هدت .. يدهـا من يدي انسحبت بسلام وسكنت بجوارهـا
صرخت صرخــه الجريح المحروم .. ريـــــــــم وناديت .. وناديت
لكن حكم القــدر اخذ مني روحــــــــــي ..
رددت الوعد
ريم انالك حياة وممات ..
وهذاا أنــــــــــا عايش اداوي بعدي وحرمــاني عن ريم



تيتو المستشار
عضوفعال

مساهماتى فى المنتدى؟: 134
تاريخ التسجيل: 21/09/2011
العمر: 24

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

قصه حب واقعيه حزينه

مُساهمة من طرف تيتو المستشار في السبت يناير 21, 2012 3:23 pm

قصة حب واقعية حزينة كتير ......



ركزوا وعيشوا اللحظات لانها قصه حب اروع من الخيال ..


== دارت احداث هذه القصه باليابان بين كل من شاب وفتاه يعشقان


بعضهما عشقا رهيب لم يكن له مثيل ولا شبيه ..


== وكان هؤلاء العشيقان يعملان في استديو لتحميض الصور


كان هاذان الشابان يعشقان بعضهما الآخر لحد الموت وكانوا دائما


يذهبون سويا للحدائق العامه وياخذون من هذه الحدائق ملجأ لهم من


عناء تعب العمل المرهق في ذلك الاستديو ..وكانوا يعيشون الحب


باجمل صوره ..فلا يستطيع احد ان يفرقهم عن بعضهم الا النوم ..


وكانوا دائما يلتقطون الصور الفوتوغرافيه لبعضهم حفاظا على ذكريات هذا


الحب العذري ..


وفي يوم من الايام ذهب الشاب الى الاستوديو لتحميض بعض الصور


وعندما انتهى من تحميض الصور وقبل خروجه من المحل رتب كل شيء


ووضعه في مكانه من اوراق ومواد كيميائيه الخاصه بالتحميض لان حبيبته


لم تكن معه نظرا لارتباطها بموعد مع امها ..


وفي اليوم التالي اتت الفتاه لتمارس عملها في الاستوديو في الصباح


الباكر واخذت تقوم بتحميض الصور ولكن حبيبها في الامس اخطأ في


وضع الحمض الكيميائي فوق بمكان غير آمن ..وحدث مالم يكن


بالحسبان بينما كانت الفتاه تشتغل رفعت رأسها لتاخذ بعض الحوامض


الكيميائيه وفجأه..وقع الحامض على عيونها وجبهتها وماحدث ان اتى


كل من في المحل مسرعين اليها وقد راوها بحاله خطره واسرعوا


بنقلها الى المستشفى وبلغوا صديقها بذلك عندما علم صديقها بذلك


عرف ان الحمض الكيميائي الذي انسكب عليها هو اشد الاحماض قوه


فعرف انها سوف تفقد بصرها تعرفون ماذا فعل ؟؟!!لقد تركها ومزق كل


الصور التي تذكره بها وخرج من المحل .. ولا يعرف اصدقائه سر هذه


المعامله القاسيه لها !!ذهب الاصدقاء الى الفتاه بالمستشفى


للاطمأنان عليها فوجدوها باحسن حال وعيونها لم يحدث بها شيء


وجبهتها قد اجريت لها عملية تجميل وعادت كما كانت متميزتان بجمالها


الساحر ..خرجت الفتاه من المستشفى وذهبت الى المحل نظرت الى


المحل والدموع تسكب من عيونها لما رأته من صديقها الغير مخلص الذي


تركها وهي باصعب حالاتها ..حاولت البحث عن صديقها ولكن لم تجده


في منزله ولكن كانت تعرف مكان يرتاده صديقها دائما ..فقالت في


نفسها ساذهب الى ذلك المكان عسى ان اجده هناك ..


ذهبت الى هناك فوجدته جالسا على كرسي في حديقه مليئه


بالاشجار اتته من الخلف وهو لايعلم وكانت تنظر اليه بحسره لانه تركها


وهي في محنتها ..وفي حينها ارادة الفتاه ان تتحدث اليه ..


فوقفت امامه بالضبط وهي تبكي ..وكان العجيب في الامر ان صديقها


لم يهتم لها ولم ينظر حتى اليها .اتعلمون لماذا ؟؟هل تصدقون ذلك


ان صديقها لم يراها لانه اعمى فقد اكتشفت الفتاه ذلك بعد ان نهض


صديقها وهو متكأ على عصى يتخطا بها خوفا من الوقوع ....


اتعلمون لماذا ؟؟..اتعلمون لماذا اصبح صديقها اعمى ؟؟اتذكرون عندما انسكب الحامض على عيون الفتاه صديقته ؟؟اتذكرون عندما مزق الصور التي كانت تجمعهم مع بعضهم ؟؟؟


اتذكرون عندما خرج من المحل ولايعلم احد اين ذهب ؟؟؟..لقد ذهب صديقها الى المستشفى وسال الدكتور عن حالتها وقال له الدكتور انها لن تستطيع النظر فانها ستصبح عمياء ...اتعلمون ماذا فعل الشاب؟؟!!! لقد تبرع لها بعيونه.!!. نعم ...لقد تبرع لها بعيونه وفضل ان يكون هو الاعمى على ان تكون صديقته هي العمياء لقد اجريت لهم عمليه جراحيه تم خلالها نقل عيونه لها ونجحت هذه العمليه ...


وبعدها ابتعد صديقها عنها لكي تعيش حياتها مع شاب آخر يستطيع


اسعادها فهو الآن ضرير لن ينفعها بشيء !!! فماذا حصل للفتاه عندما


عرفت ذلك وقعت على الارض وهي تراه اعمى وكانت الدموع تذرف


من عيونها بلا انقطاع ومشى صديقها من امامها وهو لا يعلم من هي


الفتاة التي تبكي وذهب الشاب بطريق وذهبت الفتاة بطريق آخر ..



معقول انه يوصل الحب لهي الدرجة شو رأيكم

تيتو المستشار
عضوفعال

مساهماتى فى المنتدى؟: 134
تاريخ التسجيل: 21/09/2011
العمر: 24

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

اغتصاب سارة - قصة واقعية - حزينة جدا

مُساهمة من طرف تيتو المستشار في السبت يناير 21, 2012 3:24 pm

بسم الله الرحمن الرحيم



ساره:قصتي بدت من سنه لما دق على جوالي واحد حيوان يبي يتعرف.كنت اقفل في وجهه واطنش. واستمر فتره يدق ويرسل. قفلت جوالي فتره وأول مافتحته رجع يدق ويرسل رسايل حب وغرام. قلت لأبوي عن السالفه ورد عليه وهزأه.وقام الرجال يتأسف من الوالد ووعده انه مايدق.

>>>
>>> صدق ابوي واناصدقت وقلت الحمد لله افتكيت منه. مرت يومين مادق وفي اليوم الثالث أرسل رساله. مكتوب فيها....{ياساره يابنت خالد ال؟؟؟ لاتحسبيني خفت من تهديد ابوك اللي مايسوى جزمتي وحسابي معك ان شالله عسير ولوسويتيها مره ثانيه وعلمتيه بورطك وبقول اني اعرفك.ومثل ماطلعت اسمك كامل وعرفت كل شي عنك أقدر أوديك في ستين داهيه انتي وابوك}
>>>
>>> خفت بصراحه كيف عرف اسمي خصوصا الجوال مو بإسمي وايش يبي مني بالضبط يعني أول مره احد ينشب بهالشكل بالعاده لماأحد يزعج اقفل في وجهه كم مره يملون وماعاد يدقون وقررت أغير رقمي وأرتاح. كلمت ابوي يغيرلي رقمي وتحججت اني ابي شريحةسوا أحسن من الفواتير. غيرت الرقم. وبعد اسبوع ارسل رساله على رقمي الجديد. {طيب ياساره يعني تبين تتحدين؟}
>>>
>>> انا حسيت لماشفت الرقم كأن أحد كب على راسي مويا مغليه. كان يدور براسي السؤال كيف جاب رقمي الجديد والأهم ايش يبي بالضبط؟
>>>
>>> قمت وأرسلتله رساله وياليتني ماأرسلت . كتبت فيها {انت مين وايش تبغى مني وليه تسوي كل هذا؟ احد مسلطك علي}
>>>
>>> رد {أنا محد يتحداني وانتي اتحديتيني ودام انك مارضيتي بالطيب نجيبك بالقوه} رميت الجوال وصحت حسيت اني في فلم او يمكن حلم مزعج.. اناعمري ماأذيت أحد بحياتي ليه يصيرلي كذا وايش الذنب اللي سويته عشان استاهل كل هذا. قررت أقفل جوالي وماافتحه لمدة شهر.وفعلآ قفلته.
>>>
>>> بعد اربع ايام بالضبط رن جرس بيتنا في وقت متأخر يوم فتحت الشغاله الباب مالقت أحد ولقت كيس فيه أغراض وورقه مكتوب فيها أغراض خاصه لساره. جابت الكيس وعطتني استغربت مين ارسلي هالكيس وايش اللي فيه؟ لقيت فيه دفتر وجنبه علبه صغيره.فتحت الدفتر لقيت مكتوب فيه كل المعلومات عني وعن أهلي ومكتوب في الصفحه الأخيره. {اناحطيتك براسي ياساره.. انالما احط براسي شي لازم اوصله مهما يصير..اعتبريه تهديد.. وترا لوقفلتي جوالك مايهمني فيه مليون طريقه اوصلك فيها.. ومثل ماوصلت لبيتكم أقدر أوصل لغرفتك واسحبك قدام أهلك لوأبي..وشوفي العلبه هذي ترى فيهاهديه لك.. فيهاحبوب ..حبوب مخدرات يعني لاتستغربين..هذي الحبوب لوأبلغ الحين الشرطه انمسك ابوك وانسجن عشر سنين عالأقل.. ولوقهرتيني زياده حبه وحده احطها بسيارة ابوك ويروح فيها...افتحي جوالك وردي علي..} اخذت العلبه ورحت ركض رميتها بالشارع. ورجعت ارتجف لغرفتي وتلحفت من الخوف احس قلبي بيطلع. طحت بيدين مجرمين ياصديقتي. فتحت جوالي إلاوهو يدق. رديت انا: نعم ++:هلا انا:نعم اش تبي مني انت. ++:لاتتحديني انا: اتحداك بإيش اصلآ ايش يعرفني فيك عشان اتحداك. سالت دموع ساره بحرقه. بعدين صار كل يوم يكلمني تحت التهديد. وكنت احيانآ أصيح واناأكلمه وأترجاه يبعد عني ويتركني في حالي لأني بنت ناس ومالي في هالخرابيط. كان يقول لي أما أكلمه وإلايسبب لي فضايح ويرسل إسمي مع رقمي بالبلوتوث ويورط ابوي في قضية مخدرات. فماكان قدامي إلا اني أكلمه وأسايره عشان أسلم من شره. ومرت ايام وأيام وفي يوم قال ابي أعرفك على اصحابي. طبعآ رفضت بقوه وقبل ماأتصرف أي تصرف قطع كلامي وقال:شكلك مستغنيه عن أبوك. سكت أنا. وقال:هاه ايش رايك؟ قلت:طيب. ومرت أيام وعرفني على اصحابه الإثنين وصاروا يكلموني في أي وقت وبعد كل كم يوم يذكروني بالتهديد اللي علمهم عليه الراس الكبيره. وبعد فتره ماهي طويله.. نزلت دموع ساره مع هذه الكلمه. طلبوا مني اطلع معهم لشقه مستأجرها لهم صاحبهم اللي عرفهم علي كانت شقق عوايل لكن صاحبهم بسبب كثرة معارفه قدر يستأجرها لهم ويسكنهم فيها وهم عزاب. ومع الضغط والتهديد ووعودهم لي انهم بعدها بيتركوني ولاراح يضروني أبد. وان طلعتي هذي معهم بتكون قصيره مره وانهم بيحافظون علي مثل أختهم.وإنهم ماراح توصل فيهم النذاله انهم يسوون فيني شي واناماضريتهم. اناصدقتهم وقلت اني بسوي اي شي وأفتك منهم.وكلهانص ساعه وترجع حياتي مثل أول وارتاح من تهديدات هالمجرمين.. طلعت في يوم من الأيام كأني بروح الجامعه وخليت السواق يوصلني للشقق كانت في حي المروج قريبه من محل حيوانات أليفه أسمه{الحيوان المدلل} اسمها{؟؟؟ نجد} المهم نزلت وقلبي بينفجر من الخوف وفي نفس الوقت قهر. خوف لا يمر أحد ويعرف سيارتنا وقهر اني أنا البنت الشريفه العفيفه اللي سمعتي مثل الحليب أجي برجليني للمكان هذا.؟ لكن حسبي الله ونعم الوكيل. وصلت لباب الشقه وترددت كثير قبل أضغط الجرس. فتح لي واحد منهم ودخلني وكان البيت مايطمن ابدآ.. جلست دقيقه وقلت خلاص استأذن أنا. قال: وين ياحلوه بدري. عاد انا مصدقه: لا بس ماأبي أتأخر. قال: اقول استريحي اخوياي جاين. قلت: وينهم تأخروا مواتفقنا تكونون هنا الثلاثه وتشوفوني واطلع بسرعه؟ قال: راحو مشوار وتلقينهم عند الباب الحين. انتظرت شوي وقمت وأخذت شنطتي. وقلت: أناماشيه. قام وسبقني عالباب وقفل بالمفتاح. وقال: خليك عاقله واقعدي لين يجون مافي طلعه. قلت: لوسمحت افتح لي الباب ابي أطلع. يهز براسه..لا. ويقول:دخول الحمام مش زي خروجه. ويضحك باستهزاء. قعدت عالكرسي أرتجف من الخوف بس ماأبيه يحس بخوفي منه.وجلست ألف بنظري في الشقه أشياء غريبه والأغرب كمية اشرطة الفيديو الكثيره المتناثره في كل مكان. وكراتين ماادري ايش داخلها والبيت مبهذل بالمره اللي يشوفه يقول عمره ماأحد نظفه أبد. رن الجرس ووقفت أنا. قال: وين رايحه اجلسي هنا لاتتحركين وهاتي الشنطه. رديت:أي شنطه؟ قال: لاتستهبلين شنطتك ماني غبي داري ان جوالك فيها. سحب شنطتي بقوه وقفل علي باب الغرفه وطلع. حسيت اني في وضع المخطوفه. بس أملي كبير ان اصحابه لمايجون يشوفوني واطلع هم وعدوني بكذا. وقطع تفكيري صوت الثلاثه وهم يتكلمون. !!! : بشر جت؟ ؟؟؟: ايه جت جالسه داخل بالغرفه..والله ياهي قمر ماتوقعتها كذا. +++: عاد أناعرفتكم عليها خلوني ابدا فيها أنا. !!!: ابدا فيها بس خلص بسرعه. ؟؟؟:والله انا اللي استقبلتها وماسويت شي لين تجون والحين صرت أنا الأخير؟ +++: والله تستاهل خلاص ابدا انت الأول. أنا عاد فهمت وش قاعدين يتفقون عليه. قمت أصيح وأصارخ ابيهم يفتحون لي الباب. وبعد شوي فتح واحد منهم الباب ودخل علي. وقال: ياوجه الللللللله من وين جبتي هالجمال كله وش هالشعر؟ وش هالعيون؟ وش هالجسم؟ انابحلم والا بعلم. رجعت لورا وكنت ابكي..رجعت الين لزقت بالجدار وكنت أرجف من الخوف.ودخلو اصحابه الباقين وكان معهم قوارير الظاهر انها خمر. قمت أصيح بصوت عالي وأترجاهم وأبوس رجلينهم عشان يطلعوني. ويوم شفت مافي أمل.. ركضت لأقرب زاويه وسجدت لربي وقعدت أصلي وأدعي وهم يجهزون خمرهم وسجايرهم ويتساسرون وراي ويهمسون لبعض مستغربين من اللي أسويه.وأنا أصلي وأصلي وأدعي ربي ينجيني من يدينهم ويسترني بستره ويستر عرضي.. كنت اقول:يارب احميني واستر علي موعشاني عشان أمي المريضه وعشان ابوي الطيب وأخواتي المسكينات ايش ذنبهم تتشوه سمعتهم بسببي. والايارب خذني بهااللحظه طاهره قبل لاينجسوني بيدينهم. مارحموا ضعفي قدامهم ولا وفوا بوعودهم معي..وأخذوا شرفي ببلاش اخذوه مني بشراسه كنت أصرخ بأقوى ماعندي وأحاول اني اخلص نفسي منهم لكن كانوا ثلاثه واغتصبوني الثلاثه الين غبت عن الوعي ولادريت عن اللي حولي. وبعد ساعات ماأدري كم هي صحيت لقيت نفسي انزف ومرميه على الأرض وسط دمي وملابسي جنبي .. كنت أرجف بقوه ودموعي تنزل غصب عني وصوتي مبحوح من الصراخ حاولت اسند نفسي وكنت أتأوه مع كل حركه من الألم اللي حاسه فيه. ياحسرتي على نفسي ياحسرتي على شبابي اللي ضاع. ياحبيبي يبه سامحني لأني ماحافظت على كرامتك واسمك.سامحني لاني نزلت راسك المرفوع.انت ماتستاهل بنت مثلي..ليت ربي أخذني من زمان ليتني ماجيت لهاالدنيا ابد. حاولت اقوم بصعوبه لبست ملابسي وعباتي ومشيت مكسوره ولقيت واحد منهم كان سكران وجالس والباقين مدري وينهم. سألني: على وين؟ جاوبت بصوتي المبحوح وقلت: اخذتوا أغلى ماأملك ومابقى لي شي خلوني أمشي. رمى لي شنطتي عالأرض عند رجله وأمرني أركع وآخذها ركعت وأخذتها وداس برجله على يدي و قال: لماأحط شي براسي أوصله مفهووووم. وضحك بصوت عالي ومسكني من شعري وفتح الباب ورماني عالأرض على ظهري وزاد عندي النزيف بسبب الطيحه وقفل الباب.نزلت اسحب نفسي لقيت السواق ينتظرني رجعت البيت وكانت الساعه 12 ونمت وعانيت من النزيف 3 ايام ومرضت وعانيت آلام والتهابات شديده.وكان عذري قدام أهلي انها الدوره الشهريه.بس انها شديده هالمره وتعبتني. خفت من الفضيحه لما أروح المستشفى خفت على امي وابوي. وسكت عن الموضوع. حسبي الله على كل ظالم.. ياصديقتي الكلام هذا سر بيننا لين أموت وإذا مت وقتها قولي للي تبين. صديقتها: بعد عمر طويل انشالله الله يخليك لنفسك ولأهلك ولي كلنا نبيك ونحبك والناس هذول والله بياخذون جزاهم من ربك. اناأقدر ابلغ عنهم وأوديهم بداهيه بس ماأبيك تنفضحين بالمحاكم. ساره: لاياصديقتي تكفين استري علي ماأبي فضايح انا وكلت امري لله. صديقتها: لاحبيبتي لاتخافين انامستحيل اسوي شي فيه مضره لك للأسف بعد شهرين صار حادث مروري مروع في طريق الجامعه حمل معاه روح أطهر انسانه في الوجود..وتوفت ساره وتركت هذي الدنيا باللي فيها.. تركت حلوها ومرها .. تركت أهلها وكل من يحبها.. تركت للمجرمين عذاب الضمير.. تركت سرها.. تركت حزن الدنيا في قلوب من حولها. رحلت كفراشه تفرد جناحيها في السماء وكأنها تقول.. عفوآ لن أستطيع العيش في دنياكم.. فبياض قلبي وطهارته لاتحتمل شروركم ومكركم. بكت على رحيلها القلوب قبل الأعين.. فقد جملها الله من الداخل والخارج.. لقد كانت ساره تستحق ان ترى جمال الدنيا وروعتها ولكن الدنيا أرتها جميع انواع الألم.. ألم الظلم .. ألم الذل من أحقر البشر.. ألم الحرقه.. سلبت منها الدنيا كل شيئ .. وهكذا رحلت الرحيل الذي تقفل بعده كل الأبواب.. رحلت لحياة أفضل. وداعآ ياساره يامن حملتي سرآ أعيا قلبك الطاهر.. ارقدي بسلام ياساره اطمئني يااقرب صديقاتي.. فلن يضيع حقك ابدآ.. اسمحي لي الآن أن انشر قصتك لجميع البشر.. حتى يشعر كل من قرأها بجزء مماشعرتي به من عذاب. اليكم هذه القصه .. اسردها عليكم أنا صديقتها . والله شهيد على صدق ماأقول. >>> ارجو النشر حتى تصل لأيدي المسؤولين

>>>
و اولادكم وعلموهم مش تخلونهم للافلام الاباحيه والسكر والمخدرات والله فشلتونا مع ال>>عالم كله>>> شكرآ وآسفه عالإطاله
>>
اتمنى من جميييييييييع البنات مايصيرون غبيات وياخذون ويعطون مع هالاشكال لان النتيجه معروفه يابنات

تيتو المستشار
عضوفعال

مساهماتى فى المنتدى؟: 134
تاريخ التسجيل: 21/09/2011
العمر: 24

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

اجمل قصة حب

مُساهمة من طرف تيتو المستشار في السبت يناير 21, 2012 3:27 pm



تدور أحداث هذه القصة في بيت صغير يعيش أهله مرارة الغربة
ولكن أحداث القصة لم تكن لتختار من أفراد هذه العائلة
إلا فتاة قد بلغت السادسة عشر من عمرها ، تدعى (( ميرة ))



كانت ميرة فتاة محبوبة من جميع صديقاتها ،
لم تعرف العداوة أبداً في حياتها ، عاشت فترة المراهقة في هدوء ،
كانت ترى صديقاتها كيف يعشن مراهقتهن ،
هذه تحب للمرة الثالثة ،
وهذه تعشق ابن الجيران والأخرى متيمة بمن هو في عمر أبيها ،
ولم تكن لتقتنع بهذا الشيء الذي يدعى حب ،
كانت كلما قالت لها صديقاتها عن معاناتهن مع أحبابهن تضحك ... !!



كانت ميرة تعيش عصر الإنترنت ،
كانت مولعة بالإنترنت وتجلس عليه لساعات وساعات من غير ملل أو كلل
بل أنه يكاد أن ينفصل قلبها عن جسمها عندما يفصل خط الإنترنت !!



كانت تحب مواقع العجائب والغرائب وتجوب أنحاء الإنترنت بحثاً عنها
وكانت تحب محادثة صديقاتها عن طريق الإنترنت
وتجد في ذلك المتعة أكثر من محادثتهن على الهاتف أو على الطبيعة ..



في يوم من الأيام كانت ميرة كالعادة تمارس هوايتها المفضلة
وتجوب الإنترنت من موقع لموقع
وفي نفس الوقت تحادث صديقتها في المدرسة عندما
قالت لها سأعرفك على فتاة تعرفت عليها عن طريق الإنترنت وسوف تحبينها للغاية ،
كانت ميرة ترفض محادثة الشباب عن طريق الإنترنت
لأنها كانت تعتبر ذلك غير مناسبا وخيانة لثقة أهلها بها
فوافقت ميرة على أن تحادث الفتاة فقد كانت تحب إقامة صداقات مع فتيات
من جميع أنحاء العالم وفعلا تعرفت عليها فوجدت فيها الفتاة المهذبة الخلوقة المتدينة ،
و وثقت بها ثقة عمياء وكانت تحادثها لساعات وساعات لتزداد إعجابا بالفتاة
وسلوكها وأدبها الجم وأفكارها الرائعة عن السياسة والدين وكل شيء .



في مرة من المرات بينما كانت تحادثها عن طريق الإنترنت
قالت لها هذه الفتاة سأعترف لك بشيء لكن عديني ألا تكرهيني عندها ..
فقالت ميرة على الفور : كيف تتلفظين بلفظ ( كره )
وأنتي تعرفين مقدار معزتك عندي فأنتي مثل أختي .



قالت لها الفتاة سأقول لك الحقيقة ..
أنا شاب في العشرين من عمري
ولم أكن أقصد خداعك
ولكني أعجبت بك جداً
ولم أخبرك بالحقيقة لأني عرفت أنك لا تحادثين الشباب
ولكني لم أستطع أن أصبر أكثر من ذلك
فأنا أحببتك حباً جماً وأشعر بك بكل نفس .



وهنا لم تعرف ميرة ماذا تفعل
فقد أحست أن هناك شيئاً بها قد تغير
فهل من المعقول أن كل هذا الأدب والدين والأخلاق هي لشاب في العشرين من عمره ..!



أحست أن قلبها قد اهتز للمرة الأولى ولكنها أيقظت نفسها
بقولها : كيف أحب عن طريق الإنترنت
وأنا التي كنت أعارض هذه الطريقة في الحب معارضة تامة ؟.



فقالت له : أنا آسفة .. أنت مثل أخي فقط ..



فقال لها : المهم عندي أني أحبك
وأن تعتبريني مثل أخيك وهذا أمر يخصك ولكني أحببتك .



انتهت المحادثة هنا ...
لتحس ميرة أن هناك شيئاً قد تغير بها ..
لقد أحبته ميرة ..
ها قد طرقت سهام الحب قلب ميرة من دون استئذان
ولكنها لا تحادث أي شاب عن طريق الإنترنت
وفي نفس الوقت ترغب بالتحدث إليه
فقررت أن تحادثه بطريقة عادية
وكأنه فتاة وأن تحبه بقلبها وتكتم حبه فلا تخبره به !!



وتمر الأيام وكل منهما يزداد تعلقاً بالآخر
حتى أتى اليوم الذي مرضت فيه ميرة مرضاً أقعدها بالفراش لمدة أسبوع
وعندما شفيت هرعت للإنترنت كما يهرع الظمآن لشربة ماء
لتجد بريدها الإلكتروني مملوء بالرسائل
وكلها رسائل شوق وغرام ..
وعندما حادثته سألها : لماذا تركتيني وهجرتيني ،
قالت له : كنت مريضة ،
قال لها : هل تحبيني ؟؟
وهنا ضعفت ميرة وقالت للمرة الأولى في حياتها


: نعم أحبك وأفكر بك كثيرا ..



وهنا طار الشاب من الفرحة فأخيراً أحبته حبيبة قلبه
وفي نفس الوقت بدأ الصراع في قلب ميرة :
لقد خنت ثقة أهلي بي لقد غدرت بالإنسان الذي رباني
ولم آبه للجهد الذي أفناه من أجلي
ومن أجل ألا أخون ثقته
فتنهض من سريرها في منتصف الليل


لتكتب هذه الرسالة بالحرف الواحد :


( يشهد الله أني أحببتك
وأنك أول حب في حياتي
وأني لم أرى منك إلا كل طيب
ولكني أحب الله أكثر من أي مخلوق
وقد أمر الله ألا يكون هناك علاقة
بين الشاب والفتاة قبل الزواج
وأنا لا أريد عصيان أمر خالقي
ولا أرغب بخيانة ثقة أهلي بي
لذلك قررت أن أقول لك أنا هذه الرسالة الأخيرة
وقد تعتقد أني لا أريدك ولكنني ما زلت أحبك
وأنا أكتب هذه الكلمات وقلبي يتشقق من الحزن
ولكن ليكن أملنا بالله كبيرا ولو أراد الله
التم شملنا رغم بعد المسافات
وأعلم أننا تركنا بعضنا من أجل الله
وتذكر أن الرسول صلى الله عليه وسلم
قال أن الذي ترك شيئا لوجد الله أبدله الله بما هو خير الله
فان كان أن نلتقي خير لنا سيحدث بإذن الله لا تنساني
لأنني لن أنساك وأعدك أنك حبي الأول والأخير ومع السلامة ) .



كتبت ميرة الرسالة وبعثتها له
وهرعت مسرعة تبكي ألما ووجعاً
ولكنها في نفس الوقت مقتنعة
بأن ما فعلته هو الصواب بعينه
وتمر السنين وأصبحت ميرة في العشرين من عمرها
وما زال حب الفتى متربعاً على عرش قلبها بلا منازع
رغم محاولة الكثيرين اختراقه ولكن لا فائدة لم تستطع
أن تحب غيره وتنتقل ميرة للدراسة بالجامعة
حيث الوطن الحبيب
الذي لم تره منذ نعومة أظافرها
ومعها أهلها حيث أقيل أباها من العمل
فكان لابد للعائلة من الانتقال للوطن
وهناك في الجامعة كانت تدرس هندسة الاتصالات
وكانت تبعث الجامعة بوفود إلى معارض الاتصالات
ليتعرفوا على طبيعة عملهم المستقبلي
واختارت الجامعة وفدا ليذهب إلى معرض اتصالات
كانت ميرة ضمن هذا الوفد
وأثناء التجول في المعرض
توقفوا عند شركة من الشركات التي تعرض منتجاتها
وأخذوا يتعرفون على كل منتج ..
وتنسى ميرة دفتر محاضراتها
على الطاولة التي تعرض عليها هذه الشركة منتجاتها
فيأخذ الشاب الذي يعمل في هذه الشركة الدفتر ويلحقها به
لكنها تضيع عن ناظريه فقرر الاحتفاظ به
فربما ترجع صاحبته للسؤال عنه
ويجلس الشاب وبيده الدفتر والساعة تشير للحادية عشرة ليلا
وقد خلا المعرض من الزبائن
وبينما هو الشاب جالس راودته فكرة
بأن يتصفح الدفتر ليجد على أحد أوراقه اسم بريد إلكتروني .



ذهل الشاب من الفرحة

وأخذ يقلب صفحاته ليجد اسم ميرة فيطير من الفرحة
واخذ يركض ويقفز في أنحاء المعرض
ثم يذهب الشاب للبيت ويعجز عن النوم
كيف لا وقد عادت ميرة لتملأ عليه حياته من جديد
وفي صبيحة اليوم التالي يهرع للمعرض
أملا في أن تأتي ميرة لتأخذ الدفتر
وفعلا تأتي ميرة لتأخذ الدفتر وعندما رآها
كاد أن يسقط من الفرحة فلم يكن يتوقع
أن يخفق قلبه لفتاة بهذا الجمال
فأعطاها الدفتر وأخذ يتأمل في ملامحها
وهي مندهشة من هذا الشاب
فشكرته بلسانها ولكنها في قرارة نفسها
كانت تقول عنه أنه أخرق لأنه لم ينزل عينيه عن وجهها !!





وذهبت ميرة ليلحقها الشاب إلى بيتها
فينتظرها حتى دخلت وأخذ يسأل الجيران عنها وعن أهلها
فعلم أنهم أناس محترمون جداً ..
وابنتهم فتاة طيبة لم تعرف إلا بسمعتها الحسنة ..
فجاء اليوم التالي ومعه أهله ليخطبها
فهو لا يريد أن يضيع لحظة من دون ميرة
وقد وجدوه أهلها العريس المناسب لابنتهم
فهو طيب الأخلاق ومتدين وسمعته حسنة
ولكن ميرة رفضته
كما رفضت من قبله لان قلبها لم يدق إلا مرة واحدة
ولن يخفق مرة أخرى وخاب أمل أهلها
وأخبروا الشاب برفض ميرة له ولكنه رفض ذلك قائلا :
لن أخرج من البيت حتى أتحدث إليها وأمام رغبة الشاب
وافق الأهل بشرط أن يتم الحديث أمام ناظريهم .


وجاءت ميرة وجلست
فقال لها : ميرة ،
ألم تعرفيني ..ف
قالت له : ومن أين لي أن أعرفك ..؟!؟


قال لها : من التي رفضت التحدث معي حتى لا تخون ثقة أهلها بها ..
عندها أغمي على ميرة من هول الصدمة والفرحة
فنقلت للمستشفى لتستيقظ وتراه واقفا أمامها ..
وعندها أدارت وجهها لأبيها قائلة : أنا موافقة يا أبي أنا موافقة ..
وخطب الاثنان لبعضهم
وعاشوا أجمل حياة
فلم يعرف الطريق إلى قلبهما

إلا الحب الأبدي

مع حبي لكم

تيتو المستشار
عضوفعال

مساهماتى فى المنتدى؟: 134
تاريخ التسجيل: 21/09/2011
العمر: 24

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

قصه حب واقعيه جميله

مُساهمة من طرف تيتو المستشار في السبت يناير 21, 2012 3:29 pm


السلام عليكم


قصة حب حقيقه ابكت الكثيرين
كان ذلك الشاب الوسيم يختال بسيارته الجديدة الفارهة .. كيف لا وقد عاد لتوه من بعثته الدراسية التي كللت بالنجاح حصل على أثرها على وظيفة مرموقة توقف هذا الشاب عند أحد الاسواق ونزل من سيارته وكانت تفوح منه رائحة أزكى العطور وكان في أقصى أناقته وخيلائه , كان بكل أختصار فارس الاحلام لأي فتاة تجول في السوق قليلا .. وأثناء تجوله لمح فتاة وهي لمحته وأذا بعدة رسائل بدأت تنبعث بين بعض القلوب .. فجأة جمعت بينهم صدفة القدر.. كانت تلك الفتاة ترتدي عباءة ووشاح أسود كانت رائعة الجمال رقيقة لأبعد حدود كانت هي الاخرى فتاة لأحلام أي فتى.. أحست بالخجل لأن نظرات ذلك الشاب كانت مصوبة أليها .. أبتسمت العيون قبل الاشداق وتلامست القلوب قبل الايادي .. أنه الاعجاب الجارف أنه الحب من أول نظرة ومن أول لحظة خرجت تلك الفتاة من السوق وهي تضم بين قلبها الرقم الذي سمعته وعلى وجهها أبتسامة ليس لها معنى الا تلك الاحلام التي بدأت تداعبها عن المستقبل الاتي مع هذا الفارس

عندما عادت الى الى المنزل دخلت غرفتها واستلقت على السرير بجسدها وحلقت روحها في حدائق من الزهور في صباح باكر ندي .. وفي سماء ربيع منعش ملئ بالمرح والانطلاق وعندما جاء المساء ,, وبالرغم من أنها المرة الاولى في حياتها التي تقدم فيها على فعل مثل هذا الشئ .. لم تتردد في الاتصال لحظة .. أمسكت السماعة وبدأت أصابعها المرتعشة تضغط على الارقام وفي كل ضغطة كانت هناك رجفة تسري في قلبها .. رفعت السماعة في الجانب الآخر .. الو.. سكتت لحظة ثم قالت بصوت خافت مساء الخير .. وكما كان يتوقع كانت هي لايمكن أن يكون هذا الصوت الرقيق الا لتلك الفتاه التي رأها كثيرا في الاحلام ورأها في الواقع مرة واحدة من فرط السعادة رد التحية وبدأ يتكلم ويثرثر بدون توقف خوفا من أن تنقطع تلك اللحظات السعيدة .... يكننا أن نقول أنه لم يكن يوجد في تلك المدينة بل في العالم قلبين أسعد من هذين القلبين مرت الأيام وكانت تلك البداية البسيطة قد أصبحت حبا كبيرا .. كانو متوافقين في كل شئ تقريبا وكانوا متفاهمين الى أبعد الحدود وكانت الاتصالات لاتنقكع بينهم ليل نهار تعودت عليه كما تعود هو عليها .. حتى أنه عندما سافر في أحدى المرات ولفترة بسيطة حزنت كثيرا وأظلمت حياتها .. وكائن قلبها قد ضاع منها وكائن انفاسها سرقت منها وبعد مضي أشهر قاربت على السنة كانت تلك العلاقة قد نظجت .. وخلال هذه المدة لم تراه أو يراها الا مرات قليلة حيث كانوا يتواعدون في أحد الاسواق وكان ذلك عن بعد .... أيا منهما لم يكن يدري الى أي شئ سوف تنتهي قصة الحب هذي .. وأن كانا يتمنيان أفضل ما يمكن كانت الايام تمر وكانت تلك الفتاة تحدث نفسها بأن شئ ما سوف يحدث خلال الايام القليلة القادمة .. وكأنها كانت تحس بالمفاجأة التي كان يحضرها ذلك الشاب جلس هذا الشاب يفكر في تلك الفتاة التي تعلق بها بطريقة خاطئة ويفكر في نفسه وبأن عليه أن يصلح هذا الوضع الغير طبيعي مهما كان الثمن .. وفعلا قرر أن يعالج الموضوع بطريقته هو وحسب ما يتفق مع شخصيته ومعتقداته .. فاجأ والدته ذات يوم بطلبه الزواج .. تهلل وجه الام وقالت لأبنها تمنى وأختار بنت من من الفتيات تريد وكان جوابه مفاجأة .. ولكن لمن المفاجأة .. ليس للأ م بالطبع .. ولكن لتلك الفتاة قال ذلك الشاب لوالدته وهو يحس بألم في قلبه وفظاعة يرتكبها .. أي فتاة تختارينها .. لن يكون لي رأي غير رأيك وفي الايام التالية غير هو من طبعه مع تلك الفتاة مما أقلقها وأحزنها .. ففي مرة من المرات استحلفته بالله ماذا هناك وما الذي تغير .. كان يجيبها بأنه مشغولا هذه الايام وفي مرة من المرات وبينما كان هناك حديث دائرا بينه وبين صديقه والذي له علم بعلاقته بتلك الفتاة سأله صديقهلماذا لايتزوج تلك الفتاة أنها فتاة جيدة على ما عرفت منك أتم متفاهمين ويجمع بينكم حب حقيقي .. أجابه .. هل تعتقد بأني لم أفكر في ذلك .. سكت لحظة ثم تابع تلك الاجابة التي أستغرق عدة أسابيع للوصول أليها ..كيف تريدني أن أتزوج بواحدة قبلت أن تتحدث معي في التلفون وكيف تريدني أن أثق فيها بعد ذلك .. فهل تريدني أن أصلح الخطأ بالخطأ.. الصديق وما الخطا في زواجك منها .. أنت عرفتها جيدا صدقني لن تجد من يحبك ويخلص لك أكثر من هذه الفتاة ومع مضي الايام كان ذلك الشاب يحاول الابتعاد عن تلك الفتاة شيئا فشيئا .. لكي يتخلص هو من حبه لها ..وتتمكن هي من نسيان حبه أخيرا جاءت الايام الحاسمة خصوصا وأن أهله كانو قد وجدوا له الفتاة المناسبة وكان عليه ان يبائر في الاعداد لعقد القران والزفاف فقرر أخيرا أن يصارح تلك الفتاة ويضع الحد الفاصل لهذه العلاقة .. وجاءت مصادفة القدر ففي مثل ذلك المساء الذي كان ينتظر فيه أول مكالمة قبل سنة بالضبط .. هذه الليلة هو أيضا ينتظر على أحر من الجمر لاتصالها .. بدأ الاتصال ودار الحديث وكان هو يتحدث عن القدر وكيف التقيا وكيف أحبها وكيف أن الحب لايدوم .. كانت هي تسمع وتتجرع كلمات لم تتعودها كلمات توحي بما فطنته وظنته في تلك الايام الاخيرة .. وبدأت دموعها الرقيقة تنساب على وجنتيها .. وهي تنظر الى الشمعة التي كانت قد أوقدتها في عيد الحب الاول .. كانت تريد أن تفاجئ حبيبها بأجمل الهدايا وأرق الكلمات التي كتبتها له ولم تطلعه عليها .. كانت وكانت .. ولكنها الآن حسيرة مشتتةالافكار حتى أن نبظات قلبها تزرع الالم فيها في تلك الاثناء طرق باب غرفته أحضرت له الخادمة علبة مغلفة .. فتحها وأذا به يجد هدايا عديدة لفت نظره منها بيت صغير من الشمع فيه حديقة جميلة ونوافذ وأبواب بيضاء ويوجد بأعلاه قمر مطل على هذا البيت (كان هو دائما يشبهها بالقمر الذي يطل عليه في كل ليلة) سادت فترة من الصمت .. كانت تلك الفتاة تنظر الى الشمعة وقد تناصفت .. فتقول في نفسها وكان يقتلها ذلك الشعور أنه ربما ما بقي من تلك العلاقة بقدر ما بقي من تلك الشمعة .. كانت تسابق أنفاسها وكانت تغرق كانت تصرخ بداخلها وتستنجد ذلك الفارس لكي يمد لها يده وبعد فترة صمت بدأ هو الحديث وبقسوة أكثر أسمعيني يابنت الناس .. لقد أحببتك وستظلي أعز أنسانة علي وتأكدي أنني أحببتك مثل ما أحببتيني .. ولكن الفراق مصيرنا المحتوم سوف أتضايق أنا وسوف تتضايقين .. ولكن مع الايام سوف ننسى لايتصور أحدا ثقل هذي الكلمات وجسامتها على قلب تلك الفتاة كانت في تلك الحظة كلها جروح ستترك أثار عميقة في قلبها ..لن تبرأ أبدا .. وفي صمت دائم منها واصل هو كلامه ووصل الى السبب الذي دعاه لأن يفعل ذلك وهو أنه سيتزوج قريبا ( شهقت لسماعها هذه الكلمة شهقة أخذت تتردد في أعماقها وربما ستستمر تتردد لسنين بدون توقف ) وواصل .. صدقيني هذا من أجلي ومن أجلك أنت أيضا .. سوف تتزوجين وسوف يأتي لك أبن الحلال في يوم من ألايام أجابت ولاول مرة وصرخت ولاول مرة تصرخ فيها منذ أن عرفته .. أذن ماذا تسمي الذي بيننا .. لماذا فتحت قلبي .. لماذا جعلتني أتعلق بك لدرجة الجنون سنة وأنا اصحوا وأنام على أسمك وقالت كلاما كثيرا .. بالطبع لم يجيب وبدأ يقول بأنه سوف يقوم بتغيير أرقام هواتفه قريبا فلاداعي لاستمرار الاتصالات بينهما بعد اليوم .. ثم أحس أنه وصل الى نقطة النهاية .. وقال لها له تريدي شيئا .. كان البكاء الحار اجابتها .. تكلم فقال أرجوك سامحيني .. أتمنى لك الخير دائما وأتمنى لك حياة سعيدةوتأكدي بأنك سوف تشكريني في يوم من الايام .. مع السلامة في تلك الحظات أحست بحروق شديدة تسري في جسدها وتستقر في القلب .. حاولت أن تستوعب الذي حصل فلم تستطع خرجت الى الشرفة وكان الليل قد أنتصف والناس جميعهم نيام .. أحست بأنها قد أصبحت وحيدة في هذا العالم .. في هذه الليلة أرادت أن تفعل أشياء كثيرة ولكن أشياء اخرى منعتها ... وفي صباح اليوم التالي لم تستطع أن تخفي نفسها الحزينة وقلبها الجريح عرف أهلها أنها مريضة ولكن ما هو مرضها هذا ما لم يعرفه أحد ... ظلت بائسة يائسة لمدة يومين .. قررت بعدها أن تتصل به مرة أخرى .. وفعلا قامت بالاتصال به في تلك الليلة الحزينة ... رد صوته عبر الهاتف .. الو.. وكان صوته لم يتغير كان يظنها خطيبته في البداية ولكن فوجئ بصوت غريب ولكنه ألف أن يسمعه .. كان صوتها فعلا قد تغير بسبب الحزن والبكاء ..سكت هو هذه المرة وسكتت هي .. وبعد فترة أغلق الخط .. ماذا تفعل أيها الانسان البائس اذا كان من أحببته وعشقته قد تركك وتمنى أن لايسمع صوتك مضت الايام وكان هو قد غير أرقام هواتفه .. وحدد موعد الزواج في احد الفنادق الفخمة .. قررت هي أن تحضر ذلك العرس وتحدثن مجموعة من النساء من أنهن شاهدن فتاة رائعة الجمال دخلت من الباب الرئيسي .. ووقفت تنظر الى الكوشة التي يوجد بها المعرس والعروس وكانت الدموع تسيل من عينيها ثم أسرعت تلك الفتاة خارج القاعة وغادرت المكان بأكمله .. والذي لم يعرفه أحد أن هذه الفتاة قد فرحت عندما رأت المعرس يبتسم لزوجته ودعت لهم الله بالتوفيق والحياة الهانئة يحكى أيضا أن تلك الفتاة قد تزوجت بعد سنتين ونصف ورأى الحضور دموعها وهي جالسة على الكوشة وكذلك رأى زوجها ذلك

تيتو المستشار
عضوفعال

مساهماتى فى المنتدى؟: 134
تاريخ التسجيل: 21/09/2011
العمر: 24

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

عيد الحب المصري

مُساهمة من طرف تيتو المستشار في السبت يناير 21, 2012 3:32 pm

الاحتفال بمناسبة عيد الحب المصري وردة .. دبدوب.. وعشاء ع النيل
اما عيد الحب المصري عند النجوم .. فهو مزاجات
في الوقت الذي يحتفل فيه العالم “بالفلنتاين داي” أو يوم الحب في موعده اي الرابع عشر من فبراير من كل عام.. فإننا في مصر نحتفل به بشكل خاص يوم “4″ نوفمبر وهو موعد عيد الحب المصري الذي اختاره الصحفيان الكبيران مصطفي وعلي أمين أصحاب الفكرة الأولى لتخصيص يوم للحب ليصبح هذا اليوم عيداً في مصر.. نحتفل بـعيد الحب المصري بشكل خاص.. كل علي طريقته فللشباب طريقتهم ولفتيات المدارس طريقتهن.. وللمتزوجين طقوسهم الخاصة.. في الوقت الذي يصر نجوم الفن علي التمسك بعاداتهم في مثل هذه المناسبات.
في البداية تقول الفنانة إيمان أيوب إن عيد الحـب المصري مناسبة جميلة جداً موضحة أن الحب لابد أن يكون موجوداً في حياتنا طوال الوقت وقالت: أنا أعتبر عيد الحب العالمي أوقع من عيد الحب المصري لأن العالم كله عربا وأجانب يحتفلون به في نفس الوقت مؤكدة أنه يحظي باهتمام كبير.. وأضافت إيمان: ولكني بصراحة أحتفل بالأثنين وأحرص في هذا اليوم علي وجود وردتين من الورود الحمراء أهدي الأولي لزوجي تامر والثانية لابنتي عائشة التي تحرص أيضاً علي ارتداء فستان أحمر وغالباً ما تظل طوال الوقت تسألني عن عيد الحب ولماذا نحتفل به يوماً واحداً في السنة.. وأضافت إيمان أيضاً: وأنا في الحقيقة أحاول التخلص في هذا اليوم من كل شيء يضايقني وفي المساء يصطحبني زوجي للعشاء في أحد الأماكن الراقية التي تطل علي النيل.
أما الفنانة غادة إبراهيم فاحتفالها يكون مختلفاً حيث تحرص في المناسبات الخاصة علي أن تكون مع أسرتها بالإسكندرية وتقول: إن الاحتفال بدون عائلتها لا يكون له طعماً.
وعن طقوسها في هذا يوم عيد الحـب المصري تقول: أقوم بإرسال رسائل لأصدقائي أهنئهم فيها بالفالنتاين ونظل طوال الوقت نتبادل الرسائل والتهاني. كما أحرص علي وجود ورود طبيعية في كل “فازات” المنزل.
قالت أيضاً: وعادة في المساء نتفق أنا وأصدقائي المقربون علي الذهاب إلي السينما لمشاهدة أحدث الأفلام وبعدها نذهب إلي أحد المطاعم الفخمة لتناول العشاء.

أما الفنانة الشابة ياسمين الجيلاني فتؤكد أن احتفالها بــ عيد الحـب المصري يكون مختلفاً موضحة أنها تحرص علي عدم الخروج في هذا اليوم نظراً للازدحام الشديد مكتفية بمشاهدة الشباب والفتيات علي النيل وهم يمسكون بوكيهات الورد الحمراء.. وتضيف الجيلاني: عيد الحـب المصري بالنسبة لي هو عيد لأمي حيث إنني أقوم بشراء أحلي بوكيه ورد وأهديه لأمي في الدقائق الأولي من صباح نفس اليوم.. وتقوم هي أيضاً بإهدائي علبة من الشيكولاتة الفاخرة حيث إنني مدمنة شيكولاتة.. وبرغم حرصي علي عدم زيادة وزني لا أستطيع مقاومة الشيكولاتة


تيتو المستشار
عضوفعال

مساهماتى فى المنتدى؟: 134
تاريخ التسجيل: 21/09/2011
العمر: 24

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

وردة حمراء بمناسبة عيد الحـب المصري

مُساهمة من طرف تيتو المستشار في السبت يناير 21, 2012 3:33 pm

ومن الشيكولاتة إلي الدباديب حيث تحرص الفنانة الشابة ياسمين جمال علي اقتناء الدباديب حتي صار عندها أكثر من 200 دبدوب.. وتقول ياسمين عن ذلك من يدخل لغرفتي سيشعر أنه في محل للعب الأطفال وذلك نظراً للهدايا الكثيرة التي يحرص أصدقائي علي إهدائها لي في أعياد ميلادي وفي عيد الحـب المصري .. وتضيف: حتي الآن لم أجد الحبيب المناسب الذي أهديه وردة حمراء وعادة ما تهديني شقيقاتي ووالدتي الدباديب الحمراء والقلوب الحمراء.. تقول أيضاً: أحرص في هذا اليوم علي ارتداء ملابس تناسب هذا الحدث السعيد مؤكدة أنها لابد أن تكون هناك قطعة في ملابسها لونها أحمر نظراً لإحساسي الداخلي بأن هذا عيد الحـب المصري مختلف عن كل الأيام.
قالت ياسمين أيضاً: بصراحة احتفالي بعيد الحب العالمي يكون أقوي بكثير من عيد الحب المصري حيث إنني أتابع احتفالات العالم كله.. مشيرة إلي أنه لا مانع أيضاً من الاحتفال بعيد الحب الخاص بنا كمصريين.. واختتمت ياسمين كلامها داعية الله أن يجعل أيامنا كلها حباً في حب لأنه نعمة كبيرة من الله علينا.
أما الفنان الشاب إيهاب فهمي فيعتبر يوم عيد الحـب المصري حدثاً مهماً ويعتبره شيئاً استثنائياً موضحاً أنه يحرص علي إهداء زوجته بوكيه من الورد الأحمر والأبيض مؤكداً أنه لا يحب الدباديب والعرائس ومعتبراً أن الورد هو أنسب تعبير عن الحب. وأكد إيهاب أننا لابد أن نستغل وجود هذا اليوم لكي يتصالح الجميع مع نفسه ومع من حوله حيث يري أنه فرصة حقيقية لحل أي خلاف حقيقي بين الناس.
وأنهي كلامه قائلاً: أنا أحتفل بـ عيد الحب المصري وعيد الحب العالمي وأتمني أن تكون كل الأيام مليئة بالحب والتسامح والتصالح مع النفس.

عيد الحب المصري .. في أفلام السينما
علي مدار تاريخها قدمت الشاشه الفضيه الكثير من الأفلام الرومانسية التي تعرضت لأشهر قصص الغرام ومن أشهر هذه الأفلام وأقدمها “زينب” الذي أخرجه محمد كريم للفنانة اليهودية الأصل راقية إبراهيم عام 1930 ودارت قصته حول قصة حب نشأت بين فلاح وفلاحة بسيطة لم يرض أهلها عنها فاضطرت للزواج ممن لا تحبه حتي مرضت ويأتي الحبيب لإنقاذها بعد ذلك.. وفي “دعاء الكروان” للأديب طه حسين وإخراج هنري بركات عام 1959 تأخذ قصة الحب شكلاً درامياً مأسوياً جعل الناس تتعاطف مع البطل والبطلة في آن واحد وفي العام نفسه لنفس المخرج يظهر “حسن ونعيمة” للوجه الجديد وقتها سعاد حسني والصوت الواعد أيضاً محرم فؤاد كانت قصته تحاكي في قصة روميو وجوليت الشهيرة.
أما فيلم “إني راحلة” المأخوذ عن رواية للأديب يوسف السباعي وقدمته مديحة يسري وعماد حمدي فقدم قصة حب مأساوية لفتاة من أسرة ارستقراطية عشقت شاباً فقيراً زوجها أهلها من ثري غيره ثم تكتشف خيانته في الوقت الذي تموت فيه زوجة حبيبها الأول فتهرب معه للإسكندرية ويعيشان في كوخ علي البحر أياماً قليلة من السعادة يمرض بعدها حبيبها مرضاً خطيراً ويموت في أحضانها فتكتب قصة حبهما ثم تحرق الكوخ بهما مقررة أنها لن تعيش إلا مع حبيبها.
وفي عام 1960 قدمت السينما فيلمين رومانسيين مختلفين تماماً لنفس البطل وهو عمر الشريف أشهر “جان” في السينما المصرية وهما “إشاعة حب” و”نهر الحب” الأول أخذ الطابع الكوميدي الخفيف وبطولته كانت لسعاد حسني ويوسف وهبي وهند رستم أما الثاني فكان مع فاتن حمامة وتوالت الأفلام الرومانسية المأخوذة عن مسرحيات عالمية منها “آه وآه من حواء” مقتبسة من مسرحية “ترويض النمرة” لشكسبير بطولة لبني عبدالعزيز ورشدي أباظة عام 1962 ثم “الخيط الرفيع” ليوسف السباعي بطولة فاتن حمامة ومحمود ياسين 1971 وتطورت الأشكال السينمائية بعد ذلك في قصص الحب المأخوذة عن روايات حتي اندثر هذا الاتجاه ولم يعد للسينما هذا البريق باستثناء بعض ما قدمته من الأفلام التي حاولت الانفلات من سيطرة سينما الواقع المظلم ونقل المآسي الحقيقية وطغي الواقع الجاف علي الأفكار السينمائية. وحديثاً هناك بعض الأفلام التي ظهرت مثل “ظرف طارئ” لأحمد حلمي ونور و”العشق والهوي” لأحمد السقا ومني زكي وأعادت بظهورها هذه الروح وقدمت غادة عادل فيلماً رومانسياً جميلاً هو “في شقة مصر الجديدة” من إخراج محمد خان وقدم كريم عبدالعزيز كوميديا رومانسية رقيقة أمام منة شلبي في فيلم “في محطة مصر” ولا يمكن أن نغفل المطرب المثير للجدل دائماً تامر حسني الذي قدم أفلاماً رومانسية ناجحة خاطبت جيلاً من الشباب يحب بطريقة مختلفة وقد ارتبطت أغاني حسني بالرومانسية الجديدة التي تمثلت في أغاني الحب الخفيفة. وهكذا اختلفت السينما في تقديمها لحكايات الحب من روايات شديدة الرومانسية والتأثير في مشاعر الناس لأفلام تحاكي الواقع وتجاري الشباب في سلوكيات اختفت منها الرومانسية

تيتو المستشار
عضوفعال

مساهماتى فى المنتدى؟: 134
تاريخ التسجيل: 21/09/2011
العمر: 24

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

اجمل كلام حب في الدنيا,كلام حب وغرام جامد,كلام حب وعشق جميل رومانسى

مُساهمة من طرف تيتو المستشار في السبت يناير 21, 2012 3:35 pm


كيف عنك أتوب والقلب حضرتك تملكه .. بتوب عن كل الذنوب وذنب
حبك حشى ما اتركه

ممكن أقول للوردة قبل ما تضم أوراقها..تصبحي على خير يا أحلى وأعذب وأرق مخلوق




الاسم : مجنونك .. العمر : أنت عمري .. الهواية : أهواك .. النهاية : أحبك




قالوا القمر .. قلت عالي .. قالوا الذهب .. قلت غالي .. قالوا حبيبي ..
قلت دوم في بالي




دلوني على قلب .. يحب ما يخون .. وعلى عين .. تشوف واحد .. مب مليون




الثلج هدية الشتاء .. والشمس هدية الصيف .. والزهور هدية الربيع .. وأنت هدية العمر


اللهم إني أحب عبدك هذا حبا خالصا فيك .. فاجمعني وإياه في رياض الجنان




دورت رسالة أرسلها لك .. ما لقيت أحلى من كلمة .. الله لا يحرمني منك
تعلن خطوط دمي .. عن إقلاع رحلة حبي .. الرجاء من مطار قلبك .. الإذن لها بالهبوط


أنت أمرك عجب عجاب .. تدخل القلب من غير دق الباب .. والله العظيم أحبك

أول شخص بالدنيا يستاهل كلمة .. كل عام وأنت بـ1000 خير .. يا أحلى قلب بالدنيا

تمر أعياد وأنت الحب عسى الله لا يفرقنا .. ترى مخباك صاير دب .. علامك ما تعيدنا




لو كان كل الناس مثلك .. كان الوفاء تاج على كل مخلوق
لو ينشري قلبك ترى الكاش مدفوع .. نشتري القلوب اللي ذبحنا غلاها
من حبي لك وصدقي وجنوني .. نسيت كيف أطبق جفوني .. على قلبي ولا على عيوني ؟؟



على ذوقي اخترت لك اسم .. أول حرف (ر) .. الثاني (و) .. الثالث
(ح) .. الرابع (ي) .. (روحي)
كلام حب x كلام حب
كلمات العشق رسمت خطوط الحب
كلمات العشق طبعت أوراق الزهر
كلمات العشق لم تفرق مابين الأحباب
زاده الحب من الكلمات زاد العشق من الكلمات
كلمات غيرت حياتي الى حيات العشق
أكتب تعري من كلمات عاشق مغرم مفتون كلمات لاغير ولابديل عنها في
حيات العاشق المفتون ما دمت أنا شاعر ستبقا كلمات العشق
تسري على أوراق وتنمحي في بعضها
كلمات ما أحلاها وما أروعها

==

كلمات في العشق


كلمات عشق امطرتني

\

همسات حب سحرتني

/

بزهور نشوة كللتني

\

هام القلب من كلمات اسكرتني

/

حدّ الاحلام اوصلتني

\

أجمل الاماني امّنتني

/

بأطواق الياسمين طوّقتني

\

بقيود الفرح قيدتني

/

على الاستسلام لترنيمة العشق اجبرتني

\

لشاطئ الأمان اوصلتني

/

ثم الى ارض الغرام أقلّتني

\

هناك .. اسكنتني .. أحبتني ..ثم تركتني

/

هجرتني .. أبعدتني .. قتلتني

\

ثم من جديد أرسلت روح الحب بداخلي فأحيتني


========

كلمات في العشق

أمينة أنتِ في القلب وحدك

وهل مثلك انزلت السماء‏

الحب لك وحدك ومن بعدك‏

فلتفنَ الأرض لتصبح اشلاء‏

فأنت الحب كل الحب ولغيرك‏

ما خفق القلب ولا نطقت شفاه‏

أمينة للقلب أنت قريبة‏

منك الهوا ومني اخلاص‏

لقد نطق القلب بحبك‏

وقد كان من قبلك صماء‏

فلأنك الوحيدة قد أغلق القلب‏

من بعدك وأوصد بأغلال‏

قد حان لأجلك الربيع‏

ولغيرك لن تخلق الأرض ولا شمس تضاء‏

يا من تغنى القلب والفؤاد فيك‏

ولغير حبك ما كتبت اشعار‏

امينة منك انت الحب‏

ومنك تبصر القلوب العمياء‏

====

كلمات في العشق


جاني شعور انك تبيني وجيتك احس باحساسك وانا في مكاني

ابعد ولكن في خفوقي لقيتك متربع ما بين ذيك المحاني

يا قرة عيون الغلا مانسيتك طيفك يناجيني وشوقك دعاني

وانا مرت الذكرى بفكري دعيتك اشوفك عينك مارتوت من حناني

وان ضاقت الدنيا بعيني نصيتك اجيك كني مبتسم لي زماني

لو تلمس احساسي جفا ما رجيتك معطيك قلبٍ بالمحبة عطاني

يفز قلبي كل ما مر طيفك واذكر زمان فات مر ونساني

تبقى القلوب كبار مهما جفيتك ويبقى غلاك بداخلي ما جفاني

عطني ولو مرة مثل ما عطيتك يمكن تعاني مثل ماني اعاني

=====

كلمات في العشق

سلام العشق وأعماقه ...
يضم القلب وأشواقه ..
تجيك الروح مشتاقه ...
وتهديك القصيد ألوان ...

على درب الهوى جينا ..
من أول ما تلاقينا ...
تغير كل ما فينا ....
وعشنا فرحة الأزمان ...

عرفنا الحب وأسراره ..
وكتبنا أجمل أشعاره ..
وغنينا على أوتاره ...
وذبنا بالغرام ألحان ...

نسينا كل مواجعنا ...
وبقينا اثنين ما معنا ..
سوى الأشواق تجمعنا ..
بلا هجر وبلا حرمان ...

ألا يا حبي السامي ..
لقيتك بأول أيامي..
تعال وجدد أحلامي ...
ترى قلب الهوى سهران ..

شربت الحب من كاسك ..
وطعم الورد بانفاسك ..
لأنك عذب باحساسك ..
وانا مغرم بك وولهان ..

حبيبي كان ما تدري ..
ترى حبك بدا يسري ...
بدمي وانت يا عمري ...
سكنت بداخل الشريان ..

قطعنا الحب ودروبه ...
وصغنا روعة اسلوبه ...
حكاية عشق مكتوبه ...
وصرنا للهوى عنوان ..

تيتو المستشار
عضوفعال

مساهماتى فى المنتدى؟: 134
تاريخ التسجيل: 21/09/2011
العمر: 24

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

حزين

مُساهمة من طرف تيتو المستشار في السبت يناير 21, 2012 3:35 pm


ما أصعب أن تبكي بلا .. " دموع" ..
وما أصعـــــب أن تذهب بلا .. " رجوع " ..
وما اصعب أن تشعر .. " بالضيق" ..
وكأن المكان من حولك .. "يضــــــيق " ..

**************

مااصعب ان تتكلم بلا صوت
ان تحيى كى تنتظر الموت
مااصعب ان تشــــعر بالســـــــأم
فترى كل من حولك عـدم
ويسودك احساس الندم
على إثــم لا تعرفه .... وذنب لم تقترفه

***************

ما اصعب ان تشعربالحزن العميق
وكأنه كامـنٌ فى داخــلك ألـــم عريــــق
تستـــكمل وحــدك الطــريــق ..
بلا هـدفٍ ... بلا شــريكٍ ... بلا رفيــقٍ
وتصير انت و الحزن و الندم فريق
وتجد وجهك بين الدموع غريق
و يتحــول الأمــل البــاقى الى.... بريـق

******************

مااصعب ان تعـــيش داخــل نفـــسك وحيـد
بلا صديــــقِ ... بلا رفيـــــقِ ... بلا حبيـــبِ
تشعر ان الفرح بعـيد..
تعانى من جــــرح .. لا يطــيب
جـــرح عمـيق.. جـــرح عنـيد..
جـــرح لا يـــداويــه طبيـــب

تيتو المستشار
عضوفعال

مساهماتى فى المنتدى؟: 134
تاريخ التسجيل: 21/09/2011
العمر: 24

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

كلام مضحك

مُساهمة من طرف تيتو المستشار في السبت يناير 21, 2012 3:36 pm

حبك بطحني عالحشيش ... ومن غيرك مأقدرش أعيش ... أحنا


جوز جزم وفردة وحدة

م تمشيش
__________________
قطعني حتة حتة وأرميني لأي قطة ... أنا كنت بأحب واحد

دلوقتي بأحب

ستة ..
__________________

حبيبي قالي بحبك قلتله أتنيل ... دا الحب في القلب مش

في التليفون يامنيل

__________________

أنا وأنت شجرة توت ... أنا فرع دهب وأنت فرع ياقوت
واللي يفرقنا يارب يموت
__________________


اللي بأحبهم أتنين ... الأول أنت ... أيه بتدور على

أيه ؟؟ ... التاني برضه أنت
__________________

الهس بس هس ... هوا لازم يحس ... هوا عمال بيتخن
أنا عمال أخس

__________________

ياللي وريت الفؤاد أيام أليمة ... أنت والفؤاد ....

عالجزمة القديمة
__________________

الحب في قلبي زي الكوسة ... وأن كان حبيبك جنبك قوله

هات بوسة

__________________

يامساء الخير والتجلي ... حسب التوقيت المحلي

__________________

الرسالة دي ليك .... على الله يطمر فيك ... وتجيب

الفلوس اللي عليك يامعفن
__________________

الحلو حلو ولو لسه صاحي من النوم ... والمعفن معفن ولو

غسل وشوه كل يوم

__________________

حبيبي ياللي أحبه قلتله أتنيل ... جربتك في الحب طلعت

أكبر عيل



تيتو المستشار
عضوفعال

مساهماتى فى المنتدى؟: 134
تاريخ التسجيل: 21/09/2011
العمر: 24

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى