تفسير الاحلام حرف ا

اذهب الى الأسفل

تفسير الاحلام حرف ا

مُساهمة من طرف تيتو المستشار في الأربعاء فبراير 01, 2012 1:21 am

حرف أ

أبنوس : في المنام امرأة هندية موسرة , أو رجل صلب موسر

إبراهيم عليه السلام : من رآه رزق الحج إن شاء الله , كما تدل

رؤيته على الوالد المشفق , وربما دلت على الوقوع في الشدائد
والسلامة منها

إبرة : دالة للأعزب على الزوجة , وللفقير على ستر الحال ومن رأى خيطا في إبرة اجتمع شمله , واجتمع له ما كان متفرقا من أمره , ومن رأى إن إبرته انكسرت فان شأنه يتفرق , ويفسد أمره

إبريق : تدل رؤيته على التوبة للعاصي , والولد الذكر للحامل , ويدل الإبريق على اللعب والضحك
إبليس : رؤيته تدل على العالم المبتدع , واكتساب الذنوب والآثام
, كما تدل رؤيته على المكر والخديعة والفرقة , ومن رأى
الشيطان يتخبطه فانه يأكل الربا
أجاص : في وقته رزق , أو غائب جاء , وفي غير وقته مرض أو
هم , فأن رأى مريض أنه يأكل أجاصا فانه يبرأ

إحرام : إذا احرم الإنسان دل ذلك على امتناعه عن الجماع
ودواعيه , فهو زواج الأعزب وطلاق المتزوج , أو بعده عن
المعاصي والمخاصمة

احتقان الإنسان : دل على رواج المخزون من بضاعة فاسدة , أو
دل على الاطلاع على المساويْ , أو نهبت داره

أخ الإنسان : دل على الشراكة في المال والمساعدين

أداء الشهادة : يدل على الخروج عن العهد والوفاء , وقضاء الدين ,
فان كتم شهادة في المنام دل على الدين والطمع في الوديعة
والحقد وربما دل على المرض

أذان : يدل على الحج وربما دل على النميمة والاتهام بالسرقة
, وقد يدل الأذان على علو الدرجة والمنصب

إذن : تدل على السمع , فمن رأى أن أذنه كبرت أو تحسنت دل
ذلك على هدايته وقبوله أمر ربه

أرجوان : امرأة عفيفة فمن التقطه قبل امرأة غنية حسنة لها
خطاب كثيرون وأقرباء عديدين

أرجوحة : من رأى انه يتمرجح فيها فدل على فساد اعتقاده
بدينه

أرز : دل على مال فيه نصب وشغف وهو يدل على الربح

أرض : كل أرض على حسبها وجوهرها فرؤية ارض المحشر دالة
على حفظ الأسرار , والأمن من الخوف , ورؤية الأرض الفلاحية
تدل على الخصب , ومن رأى أنه ملك أرض تزوج أو رزق ولدا ,
ومن رأى إن الأرض خسفت بمن فيها دل ذلك على التيه والعجب
والغفلة , ومن رأى انه في ارض واسعة فانه يسافر , والأرض
تدل على امرأة نمامة لا تكتم السر وتدل على الجدال أو العلم

أرنب : يدل على رجل جبان , أو امرأة إن ذبحها فهي زوجة غير
باقية

إزار : دل على امرأة حرة , فأن رأت امرأة إن لها إزار احمر مصقول
فإنها تتهم بريبة

استراق السمع : في المنام كذب ونميمة ومن رأى كأنه يسمع
أقاويل ويتبع أحسنها فانه ينال بشارة

الأسد : سلطان يدل على سلطان شديد ظالم , وربما دل على
الموت , واللبوة امرأة شريرة

إسراع الإنسان : يدل على المسارعة في إعمال الخير , إلا أن
يكون مسرعا مريضا فانه يدل على موته

أسطوانة : من خشب أو طين فهي في المنام قيم دار أو خادم
أهل الدار

اسم : إذا تحول اسم الإنسان في المنام إلى غير اسمه فيعبر عنه بالفأل الحسن
أصبع : هي المعينة للإنسان على دنياه في مهنته , والإصبع
دلالة على الأولاد أو الأقرباء والمال ورزق الإنسان

ألأضحية : دلالة على الوفاء بالنذر والخلاص من الشدائد , وان
كان فقيرا اغتنى , وان كان خائفا أمن
الإعارة : من أنه استعار شيء أو أعاره فان كان محبوبا فانه ينال خيرا , وان مكروها نال كراهة لا تدوم

اعتكاف : يعبر بحسب ما اعتكف فيه , فان اعتكف في مسجد
اعتكف عل أعمال صالحة

الإفلاس : دليل على نقص حال المفلس في دينه

الأكل : إذا أكل الإنسان في إناء مكروه فيدل على بلاء يصيبه ,
والأكل بين الناس شهوة , وان أكل لحم الغير فانه يغتابه أو
يغتاب شخص أخر

الأم : أم الإنسان إذا رآها الإنسان عبر حالها في المنام بحاله ,
وربما دلت على الشفقة والفرج لمن كان في شدة

إماطة الأذى : تدل على الغيرة في الدين واليقظة , أو على
الأزواج والأولاد والتحفظ في الكلام , وتدل على غفران الذنوب أو
كثرة الصدقة

إمام الصلاة : دلت رؤياه على علو القدر , وان صلى بالناس إلى
غير القبلة خان أصحابه وابتدع بدعة

انشراح : يدل على التوبة للعاصي , أو فرج من الله

أنف : يدل على ما يتجمل به الإنسان من مل أو ولد

انقباض : الإنسان في المنام يدل على القبض في الرزق وربما
دل على الذنوب في اليقظة

انقلاب : انقلاب الإنسان على وجهه في المنام يدل على
الخسارة , وان كانت امرأة أعرضت عن زوجها

أوز : يدل على نساء ذوات جمال ومال , ومن رأى انه يرعى الاوز
فانه يصاحب قوما ذو رفعة

اهرام : تدل على الأخبار الغريبة أو معاشرة الغرب , وربما تدل
على العمر الطويل

الأيل : تدل رؤيته على التاج والهيبة وقمع الأعداء

آيات القران : إذا كانت آيات رحمة فهو رحمة الله , وأن كانت آيات
عقاب فهو عذاب الله تعالى


avatar
تيتو المستشار
عضوفعال

مساهماتى فى المنتدى؟ : 134
تاريخ التسجيل : 21/09/2011
العمر : 27

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

كيف انسى حبيبي -

مُساهمة من طرف تيتو المستشار في الأربعاء فبراير 01, 2012 1:38 am

بسم الله الرحمن الرحيم
وجدت هنا الكثير والكثير من يشتكي لي او في القسم
من كلمة كيف انسى حبيبي
الكثير والكثير يعاني منها
فحاولت ان اجمع لكم بعض الاشياء التي تساعدنا جميعا
أولا.......
ذلني حبي و هد كيانـــــــي
مالي وللحب ما أشقانـــــي
عجبا لحب ماله حــــــــــــد
فكأنني قيس بل أنا قيساني

مأساة هي قصص الحب التي نسمعها آناء الليل و أطراف النهار و من كثر ما سمعت و عشت مع شباب و قعوا في جحيم الحب حتى ظننت أني أصبحت خبيرا في هذا المجال!!!!
لدي أمثال أخترعها بين الحين والآخر!!!
فأحد أمثالي المخترعة هو عن الحب
الحب هو جحيم الدنيا و نادرا جنتها
فعلا دائما ما أسمع قصص تنتهي بدمار الشخصيتين أو على الأقل أحد الشخصيتين
فيعيش الأول حياته و أما الثاني فتنهار حياته و تتكدر عيشته
و المثير أنا الأول و الذي عاش حياته يكون هو الظالم
و أما الثاني يكون هو المظلوم

حديثي هذا ليس موجه لفئة الظالمين فأنا أعلمهم جيدا وأسأل الله رب العباد أن يجنب أخواتنا و أخواننا منهم أو منهن.

إلى ضحايا الحب و مظلوميه.....................
إلى من اعتزلوا الناس..................
إلى من سجنوا أنفسهم داخل ذكريات و آلام من ورق.........
إلى من أحبت شاب عابثا فتركها حائرة ولم يبالي..........
إلى الشاب الذي أحبت فتاة تلاعبت به و تركته متألما تحت وطأة العذاب......
إلى الذين يقولون أنه لا يمكنهم العيش بدون المحبوب.................
إلى الذين يقولون أنهم يتمنون الموت فلا سعادة في الدنيا............

رجاء قفوا و لو مرة واحدة وقفة جادة لتجنب مثل هذه المآسي
لو كنت مرة باذلا جهدا فابذله ولو مرة واحدة بأقصى ما يمكن لتنطلق إلى الحياة من جديد مولودا جديدا فنفرح بك
لقد حان أن تضعوا حدا للآلام و حدا لهذا القلب
فو الله للقلب قدرة كبيرة كما أحب يمكنه أن يتخلص من هذا الحب


معادلات الحب مختلفة عن المعادلات العادية
فمن تحبه بسهولة صعب أن تتخلى عنه و تنساه بسهولة
أحببت سنة فلن تنسى إلا بعد خمسة سنوات بالجهاد و المجاهدة
و ربما يعود الحب القديم وآلامه و ذكرياته في لحظة

لذا يحتاج الشخص إلى همة و إرادة و محاولات جادة و إجتهاد و عدم الإستسلام لما يقال و عرف عن الحب
من أنه لا يمكن التخلص منه و الله والله والله يمكن التخلص منه.

هنا أحب أن أقدم بعض الطرق للتخلص من الحب:

1- الرجوع إلى الله : هو من أقوى و أهم الأسباب ربما يقول البعض أن معنى كلامي هذا أن العاشقين والعاشقات هم بعيدون عن الله ؟ وأنا أقول لا بل هم قريبون من الله كثيرا , لكن ما أقصده هو أن يقبلوا على الطاعات أكثر مثل السنن والذكر و الاستغفار و على صلاة الوتر خاصة ( والله صلاة الوتر مهمة جدا فلا تفوتوها )


2- عدم الدخول في الذكريات القديمة مهما حصل و كان:
الابتعاد قدر الإمكان عن الدخول في الذكريات القديمة و الوقوف على الأطلال و التحسر عليه و تمني لو أنه بقي و لم يرحل ، فالذكريات سواء سيئة أو جميلة فهي تتعب القلب و الروح كثيرا والذكريات تجلب المشاعر القديمة وربما تصاب أو تصابين بالاكتئاب واليأس.

3- عدم قراءة الأشعار القديمة و الرسائل القديمة أو قراءة أشعار الحب و الغزل:
الكثير من العاشقين يتبادلون الرسائل الغرامية على الورق أو على البريد الإلكتروني فيجب التخلص منها فورا وعدم قراءتها و لو كانت عزيزة على القلب، أيضا الكثير من العاشقين لديه أشعار عن المحبوب عليه ألا يقرأها على الأقل لمدة طويلة سنتين ثلاث أو أكثر، أيضا عدم قراءة أشعار الغرام و الغزل فهي حتما ستقلب الأوجاع و الذكريات.

4- التخلص من كل شيء يخص المحبوب:
مثل الهدايا مثلا فهي تربطك بالمحبوب.

5- الإبتعاد عن أخبث إختراعات الأرض ولو مؤقتا وهو التلفاز:
99 بالمائة من المسلسلات و الأغاني كلها تتضمن قصص الحب و الغرام وخاصة الأغاني فهي تقلب الأوجاع بشكل رهيب، لذا فالابتعاد عن التلفاز من أهم النصائح ، والله جربوها ستشعرون بصفاء العقل و القلب.

6- عدم الدعاء على المحبوب:
حتى لو كنت مظلوما و مجروحا فلا تدعو عليه لأن والله الحقد و الغل و النقمة على المحبوب تتعب القلب و الروح كثيرا و أيضا عندما تدعو على المحبوب ستتذكره أو تتذكرينه و هذا ما اتفقنا على تجنبه. بل لو تمكنت من التمني السعادة له أو لها سترتاح أو ترتاحين أكثر.

7- عدم لوم النفس أو لوم واقعك :
لا تلم او تلومي نفسك لماذا أحببتها أو أحببتيه ؟ بل بالعكس تقبل نفسك و قل هي تجربة و مرت تعلمت منها الكثير

8- لا تتمنى أنه لو كانت العلاقة مع المحبوب مستمرة لكنت من أسعد الناس:
قل او قولي الحمدلله على كل حال ، انتهت القصة مع المحبوب ولا داعي لأكمال فصول خيالية
فلا فائدة من ذلك سوى الهروب من الواقع قليلا ثم تعود فتصدم بواقعك فلا أنت من دنياك و لا أنت من خيالك
اذا لماذا تتمنى الأماني الكاذبة؟

9- لا تنسيك الفتاة القديمة إلا الجديدة، ولا ينسيك الفتى القديم الا الفتى الجديد:
هذه ليست دعوة لحب جديد بأن تحب فتاة أخرى أو تحبين فتى آخر
بل كتبت هذا لأخبرك أنه يجب أن تدعون الله أن ييسر لكم الزوجة أو الزوج الصالح الصادق المخلص المحب المحبوب فوالله أقسم لكم بيد الزوجة أن تنسيك من عشقتها (لو أردت ذلك وأحببت زوجتك و أقبلت عليها بمحبتك و صدقك) و أنت كذلك أختي بيد زوجك أن ينسيك كل آلامك ( فقط لو احببتيه و منحتيه حبك الخالص وقلبك)

10 – تجنب الألفاظ السلبية:
(مستحيل أنساه) ، ( مستحيل أحب غيرها) ، (كانت أكثر وحدة تفهمني) ، (كان أكثر واحد يفهمني)
دائرة مفرغة نصنعها بأيدينا لنعذب أنفسنا و ندخل أنفسنا عذابات الحب و آلامه
هل هذه العبارات ستغير واقعك؟
هل ستعيد لك المحبوب؟
هل ستنفعك في شيء؟
بل ستضرك و تجلب لك التعاسة و القنوط من رحمة الله وفضله و كأن الله لم يخلق إلا شخصا واحد يستحق هذا الحب كله ، بل والله ربما أن الله نجاك أو نجاكي أختي من استمرار العلاقة معه او معها فربما لن توفقا في الزواج و تعيشان أسوأ حياة وتنتهي حياتكما بالطلاق!!!

11-الدعاء المخلص:
الدعاء الدعاء الدعاء فهو وسيلة من لا وسيلة له و ملجأ من ملجأ.



أهم شيء هي العزيمة و الصبر و التحدي حياتك يجب أن تكون ملكا لك لا لشخص
بل لا بد أن تكون حياتك لله عز وجل لا لمخلوق بل لخالق الأرض والسماوات

و عتبي الأكبر على هؤلاء الذين صدموا بمن أحبوا كأن تكون الفتاة تتلاعب بالمحب أو أن الفتى ترك المحبة و أحب غيرها
هؤلاء هم أجدر أن لا يحزنوا كثيرا لأن الحلم الذي عاشوا لأجله أتضح أنه سراب كاذب

أما من أحب فتاة وأحبته لكن الظروف أحالت دون زواجهم فهؤلاء من يحتاجون صبرا أكثر و جهادا أكبر
كي يحيوا حياتهم و ربما يظل الواحد منهم يحب المحبوب حتى آخر لحظة من حياته
هؤلاء أقول لهم لو لم تتمكنوا من نسيان المحبوب ، استمر في حبك و لكن استمر في حياتك أيضا
فالكل من حولك يحتاجك أهلك و ذوييك و أمتك و دينك
__________________




وتذكرو دوما لايغير الله مابقوم حتى يغيرو مابانفسهم
ننفض الغبار ونعزم ع التغيير
والنهوض من جديد
فخسران الحبيب ليسى نهاية الدنيا
واتمنى من كل من قراها وانتفع منها
انه يدعي لي بالخير
في الدارين



يارب يعجبكم لاتنسوا الرد اخوكم تيتو .
avatar
تيتو المستشار
عضوفعال

مساهماتى فى المنتدى؟ : 134
تاريخ التسجيل : 21/09/2011
العمر : 27

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

كيف تحل مشكلة اجتماعية لعضو -

مُساهمة من طرف تيتو المستشار في الأربعاء فبراير 01, 2012 1:44 am


أعلم أخي الكريم أختي الكريمة أعضاء هذا المنتدى المبارك أن الحلول التي يقدمها المرء مسئولية

كبيرة يسأل عنها يوم القيامة ويجب أن تضعوا في نصب أعينيكم ثلاثة أمور قبل أن تطلق العنان لأناملكم

الكريمة بكتابة الحل :-



أولاً :-

كل كلمة تخطها أناملكم أمانة في أعناقكم إلى يوم ملاقاة الله ...


كما قال الله تعالى :-

( إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَنْ يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الْإِنْسَانُ إِنَّهُ كَانَ

ظَلُومًا جَهُولًا (72)الأحزاب



ثانياً :-

أنت تعرف أخي الكريم وأختي الكريمة أنكم مسئولون عن كل مايتم عمله من قبلكم يوم القيامة ويجب أن

تفكروا جيداً قبل وضع أي كلمة ؛؛؛تسأل نفسك هل هذه الكلمة ستساعد العضو أو تحبطه لأن كلمة تخط

ستسألون عنها عند الحساب نسأل الله السلامة ..

كما قال الله تعالى :-

(وَقِفُوهُمْ إِنَّهُمْ مَسْئُولُونَ (24)الصافات




ثالثاً :-

نضعوا نصب أعينكم أنكم تحاورا شخصاً مكلوماً مهموماً مصاباً أي كلمة تؤثر به وقبل أن تكتبونها فكروا هل

ترضي الله ورسوله وهل ستنفع هذا الشخص المصاب وأحتسب ذلك لله لتكون من أحباب الله سبحانه .

كما قال صلى الله عليه وسلم :-

(أحب الناس إلى الله أنفعهم ؛وأحب الأعمال إلى الله عزّ وجل سرور تدخله على مسلم ؛أوتكشف عنه

كربه ...) صحيح الجامع الصغير رقم 176



كيف تحل مشكلة اجتماعية لعضو في المنتدى

لحل مشكلة يجب عليك إتباع الخطوات الآتية :-

عملية حل المشكلة تتم على أربع خطوات رئيسة و هي :



أولاً :

تميز المشكلة والتمعن في قرائتها :-

يمكن أن تمر المشاكل دون أن نلحظها مالم نستخدم أساليباً مناسبة لاكتشافها ، وعندما يتم اكتشافها

فإننا نحتاج إلى إعطائها حقها بالقراءة بتمعن ونحددها ماهي المشكلة بالضبط .حتى لو أضطررتم أن تقرؤها

مرة ومرتين .




ثانياً :

تحليل المشكلة :-

نحتاج إلى فهم المشكلة قبل أن نبحث عن حلول لها ، وإذا لم يتم ذلك فإن الجهود المبذولة لحل المشكلة

يمكن أن تقودنا إلى الحل الخاطئ ، وتتضمن عملية تحليل المشكلة جمع كل المعلومات وطرح أسئلة على

صاحب المشكلة لزيادة الفهم .




ثالثاً :

وضع حلول ممكنة

يتضمن وضع الحلول الممكنة تحليل المشكلة للتأكد من فهمها تماماً ، ومن ثم وضع خطط عمل لمعالجة أية

معوقات تعترض تحقيق الهدف ، ويتم تطوير الحلول العملية على حسب [ رضي الله جل وعلا ورسوله عليه

السلام ] تحت هذا اللواء يكون التفكير السليم في الحل




رابعاً :

تقييم الحـلول

إذا كانت هناك مجموعة من الحلول المحتملة للمشكلة ؛ فعليك أن تقيِّم كلاً منها على حدة مقارناً بين

نتائجها المحتملة ،




ولهذا فإنك تحتاج إلى أن :

@ - تقيِّم المخاطر المرتبطة بالحل الأفضل له والصحيح .

@ - تقرر الحل الذي ستنفذه على حسب ماقال الله ورسوله عليه السلام .

ثم تعطوا أناملكم الحرية وتطلقوا لها العنان للكتابة محتسبين الأجر عند الله سبحانه جلت عظمته ..

هذا وتقبل الله منا ومنكم

.
avatar
تيتو المستشار
عضوفعال

مساهماتى فى المنتدى؟ : 134
تاريخ التسجيل : 21/09/2011
العمر : 27

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مشكلتك من خيالك

مُساهمة من طرف تيتو المستشار في الأربعاء فبراير 01, 2012 1:51 am

خيالك هو أفكارك.. فماذا تتخيل؟


هل تتخيل نفسك ناجحًا مرموقًا


في هذه الحياة لدرجة أنك ترى نفسك


حقًا وأنت تحقق هذا النجاح؟






هل تتخيل نفسك وأنت تضحك


وتقفز فرحًا لأنك حققت ما أردته في حياتك؟






أم تتخيل عكس ذلك؟


سألني أحد الشباب يومًا، فقال لي:



أنا أتخيل نفسي دائمًا شخصًا ناجحًا،


وأرسم في عقلي عشرات الصور لنجاحي،


لكنني لا أستطيع تحقيق هذا النجاح،


فماذا أفعل؟







فقلت له: وهل تتخيل كفاحك؟



أم تتخيل نجاحك فقط؟


عليك أن تتخيل نفسك وأنت تذاكر


وتتمتع بالمذاكرة،








تخيل نفسك وأنت تجلس إلى مكتبك


ساهرًا تحصل كل ما تستطيع تحصيله


من العلوم








، تخيل نفسك تواجه الصعوبات


وتنتصر عليها، فهكذا يكون الخيال


الإيجابي..







للأسف فإن الشخص العادي


تعبر ذهنه قرابة عشرة آلاف فكرة


في شكل صور يوميًا،


ونصف هذه الصور على الأقل ذات طابع سلبي!!






ولا فرق بين الصورة الحقيقية


والصورة المتخيلة في التأثير عليك..







فأنت قد تتخيل شيئًا سيئًا فتتألم


كما لو كنت تعرضت له بالفعل..






ألم تسمع من قبل عن منع الأطفال


من مشاهدة أفلام العنف؟!!


لأنهم سيتأثرون كما لو تعرضو


ا لهذا العنف بصورة مباشرة..







وقد ثبت أن المخ يتفاعل مع الصورة المتخيلة


بنفس الطريقة التي يتفاعل بها مع الصورة


الحقيقية..






أي لا يفرق بين الصورة الخيالية


التي يبدعها خيال الإنسان


دون أن تراها عينه وبين الصورة الواقعية.







ولا أعتبر نفسي متجاوزً


ا ان قلت إن الخيال السيئ قد يقتل صاحبه،


وكم عرفت من أناس ماتوا لأنهم


تخيلوا أنهم مرضى،






وعاشوا في هذا الخيال، حتى ماتوا بالفعل،



ليس من مرض حقيقي كما تخيلوا،


لكن من خيالهم هذا..






إذا أمكن للشخص أن يستبدل بالصور السلبية


التي تضعه في حالة تأهب غير ضروري


وغير مفيد صورة أخرى إيجابية



كما في لحظة استرخاء على شاطئ البحر


أو صورة له وهو يلعب مع أطفاله فإن هذه







الصورة الإيجابية بدلا من أن تطلق الأدرينالين


في الجسم تطلق المهدئات الطبيعية



التي تجعل التنفس يهدأ والقلب يتمهل والتوتر


ينخفض والجهاز المناعي يقوى وينشط". !!



كنت تتخيل لحظة ما أن الخيال له


هذه القوة في حياتك؟


.
avatar
تيتو المستشار
عضوفعال

مساهماتى فى المنتدى؟ : 134
تاريخ التسجيل : 21/09/2011
العمر : 27

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أساسيات في حل المشآكل

مُساهمة من طرف تيتو المستشار في الأربعاء فبراير 01, 2012 1:57 am

الأسس:
1- ماهي المشكلة:-
أ - تحديد المشكلة
ب - تصنيف المشكلة

2- الحلول البديلة

3- الحل المختار

الأهداف:
تحديد المشاكل القائمة والتعرف على المشاكل المتوقعة.
التعرف على المشكلات وتحليلها.
اتباع وسائل محددة للتوصل إلى الحلول المقبولة.
الحد من المشاكل المتوقعة عبر التحليل الوقائي.


أولاً: ماهية المشكلة

أ - تحديد المشكلة
هو وضع جديد غير مرغوب فيه، نتيجة تغير يقرأ على طريقة العمل أو بسبب ظرف معين. ولتحديد أي مشكلة والتعرف عليها يجب التساؤل عن:

النشاط أو العمل الذي لم يؤدّى كالمعتاد!
ولماذا حدث ذلك؟
وهل النتيجة الجديدة مقبولة أم غير مقبولة؟
وما الغاية المرجوة من حل المشكلة القائمة؟

وقبل أن نبدأ بحل المشكلة يجب علينا أولاً أن نفهمها.
ولفهم المشكلة يجب التعرف على طبيعتها، وذلك بتحديدها ثم تصنيفها على أساس من التجربة والخبرة. وذلك يكون بمساعدة عدة مراجع أساسية منها:

المعلومات التاريخية وما تتضمنه من مشكلات ونتائج وحلول سابقة.

معلومات حول التخطيط تتم من خلالها المقارنة بين النتائج المتوقعة والأهداف المرسومة.

النقد الخارجي الوارد من جميع الفئات المعنية.

المقارنة بمن هم في أوضاع مشابهة لما نحن فيه.

إن الوعي بوجود المشكلة يعد خطوة هامة في عملية حلها. ومن المهم جداً تحديد طبيعة المشكلة بدقة، وإلا فإن الحل المقترح قد لا يأتي بالنتائج المطلوبة.


ب - تصنيف المشكلة
يمكن تصنيف المشاكل بالقياس إلى ما تنطوي عليه من درجة المخاطرة. وبعد تحديد موقع كل مشكلة من الأهمية، يمكننا التركيز على المشاكل الأخطر شأناً على نجاح مشاريعنا. أما المشاكل القليلة الخطورة، فقد يغض النظر عنها مؤقتاً إلى أن تتوافر الإمكانات الكافية لحلها مستقبل.


ثانياً: الحلول البديلة

بعد التعرف على طبيعة المشكلة وتصنيفها تبدأ عملية البحث عن الحلول البديلة. وقت تتم هذه العملية الطريقة التقليدية وذلك بالنظر للماضي والبحث عن الحلول المقترحة لحل مشكلة مماثلة حدثت في وقت سابق. أو يتم اتباع منهج علمي أو أسلوب رياضي أو منهج جديد للتوصل إلى حل. كما يمكن استخدام العصف الذهني لإيجاد أكبر قدر ممكن من الحلول البديلة. وفي هذه المرحلة يجب عدم الحكم على أيا من الحلول، حتى تكتمل عملية الطرح. وعندها نستخدم المنطق والتجربة والتحليل الموضوعي لتحديد أيها أصلح.


ثالثا: الحل المختار

ينشأ الحل المختار أساساً من عملية تمحيص دقيق للبدائل المتوافره بحسب قدرتها على الحل في إطار الإمكانيات الموجودة. وقد لا يصل أي حال من الحلول المطروحة إلى درجة الكمال، بحيث يزيل جميع أضرار المشكلة أو آثارها، لكن يجب التركيز على البدائل التي تحقق ما يلي:

أ - الحد من الأضرار.
ب - تفادي الأضرار بجوانب أخرى من خطة العمل.
ج - جدوى مقبولة في إطار الموارد المتاحة.

ويمكن لكل بديل من تلك البدائل أن يؤدي إلى حل، وقد يحقق كل منها النتائج المطلوبة في إطار الإمكانيات المتوافرة، إلا أن اختيار البديل الأفضل يتوقف على أي العوامل المطلوبة في محصلة الحل يعدّ أكثر انسجاماً مع ظروف القائمة. ومن ناحية أخرى قد يتطلب حل من الحلول المطروحة توظيف موارد وإمكانات غير متوافرة أو باهظة الثمن، وعليه يمكن وضع قائمة مواصفات عامة للحلول المقبولة.

فالحل المناسب:
أ - يحقق القدر الأدنى من النتائج المطلوبة.
ب - ألا يتطلب الحل تكاليف أو موارد أكثر من المتوفر.

يجب القيام بعمل منظم لحل المشكلات كلما أمكن ذلك، لأن هذا الأسلوب - الإضافة إلى فعاليته وجدواه - يتيح فرصة توثيق العمل والخبرة وتكوين رصيد مسجل يمكن الرجوع إليه إذا نشأت أوضاع مشابهه في المستقبل مما يمنع التكرار وإهدار الإمكانيات.

إلا أن عامل الوقت أو العوامل الأخرى الحساسة كالنواحي القانونية والأمنية مثلاً، قد لا تسعفنا في البحث عن الحل من خلال إجراءات منظمة، وفي هذه الحال يجب التشاور بين القائمين على الحل وتقدير بدائله، مع العلم أنه يجب تدوين العمل والإحتفاظ بالوثائق والملفات كلما سنحت الفرصة.



وهنا بعض الطرق المتبعة فى حل المشاكل..... عامة

1- تحديد المشكلة:

• الانتباه إلى وجود المشكلة ومعرفة أسبابها عن طريق استكشاف الواقع المتعلق بها والمعلومات ذات العلاقة.
• الإحساس بوجود عقبة أو صعوبة تدلّل على وجود المشكلة.
• جمع المعلومات (بيانات، أعراض، تعريفات، أسس نظرية)
• استكشاف هذه المعلومات والمعارف للوصول إلى أنماط مميزة فيها ومعرفة الناقص منها والزائد.
• البحث عن المعلومة الناقصة، استشارة الآخرين والتحدث إليهم عن المشكلة.
• إجراء المزيد من الإستفسارات عن ظروف وملابسات المشكلة (ماذا حصل، وكيف، ومتى، وما الفرق بينه وبين الوضع الطبيعي السابق؟).
• تحسّس أهمية الزمن ودرجة خطورة الوضع والمرونة المسموح بها, ثم التفكير فى الأسباب المحتملة باستخدام أدوات التفكير المناسبة وأساليب السبر والحصر وغيرها.


2- وضع الأهداف والأساليب للبحث عن البدائل :

• استحضار أو تعلّم المبادئ والنظريات ذات العلاقة.
• تقرير ما إذا كان بالإمكان حل المشكلة أو التعايش معها كما هي؛ هل هناك حلول مشابهة يمكن تطبيقها؟.
• استخدام أدوات وأساليب التفكير (التحليل، التركيب، استكشاف الأنماط، القياس والتمثيل و العصف الذهني).
• خرق الأساليب المعتادة والتعريفات والفرضيات السائدة أو الشائعة.
• عزل الشيء واستخدام بديل له, ثم إعادة صياغة المشكلة بطرق مختلفة لعلك تكتشف شيئا ما فيها.

3- مراقبة الحالة النفسية والتربوية :

• الحفاظ على الإرادة القوية والثقة والإيمان بقدرتك على حل المشكلة أياً كانت.
• تهيئة النفس لتقبل التغيير فى الأهداف والخطط.
• ترك المشكلة لفترة (حسب ما تسمح به الظروف والزمن).
• المقدرة على التغلب على الموانع من معوقات التفكير وأخطائه, ولا بد من الحفاظ على رباطة الجأش هذه قبل وفى أثناء وبعد الإنتهاء من حل المشكلة .

4- اختيار وتطبيق أفضل الحلول :

• تقرير أفضل الحلول على أسس معينة تقنية أواقتصادية وغير ذلك.
• تطبيق الحل بشكل تدريجي وإعطاء الوقت الكافى للأمور لتأخذ مجراها.
• جمع البيانات ومقارنتها مع المواصفات.

5- تقييم الوضع :

• هل عادت الأمور إلى طبيعتها؟.
• هل حلّت المشكلة؟ أم يا ترى أن الأعراض هي فقط التي عولجت وأن المشكلة ما زالت قابعة؟
• هل تحققت الأهداف التي وضعتها نصب عينيك؟
• هل طرأت بالمقابل مشاكل جانبية جديدة؟

6- التفكير فى المشكلة وطريقة حلها والإجراءات التي اتبعتها :

• كيف ابتدأت التفكير فى الحل؟
• ما هي أدوات وأساليب التفكير التي اتبعتها؟
• هل كان الحل سريعاً أم بطيئاً؟
• ما هي العوامل التي كان لها الحسم والتأثير؟
• كيف تصنف هذه المشكلة؟
• ما الذي استفدته منها وكيف تعتبر منه فى غيرها؟


.
avatar
تيتو المستشار
عضوفعال

مساهماتى فى المنتدى؟ : 134
تاريخ التسجيل : 21/09/2011
العمر : 27

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تفسير الاحلام حرف ا

مُساهمة من طرف محمود المصراوى في الأربعاء فبراير 01, 2012 4:37 am

كلام جميل بس اللى مبيحلمش ايه دنيتوا
avatar
محمود المصراوى
عضو ذهبى

مساهماتى فى المنتدى؟ : 1061
تاريخ التسجيل : 13/02/2011
العمر : 26
الموقع : elmasrawy.7olm.org

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elmasrawy.7olm.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تفسير الاحلام حرف ا

مُساهمة من طرف شيماء في الأربعاء فبراير 01, 2012 6:20 am

مااظنش يامحمود ان فيه حد فالدنيا مش بيحلم او بيسرح بخياله فالدنيا والحياه وطول ما الانسان فيه قلب بنبض اكيدهيكون بيحس بيه ودى اهم حاجه
avatar
شيماء
عضوفعال

مساهماتى فى المنتدى؟ : 177
تاريخ التسجيل : 19/09/2011
العمر : 26

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تفسير الاحلام حرف ا

مُساهمة من طرف محمود المصراوى في الأربعاء فبراير 01, 2012 6:24 pm

بس انا فعلا بجد مش بحلم
avatar
محمود المصراوى
عضو ذهبى

مساهماتى فى المنتدى؟ : 1061
تاريخ التسجيل : 13/02/2011
العمر : 26
الموقع : elmasrawy.7olm.org

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elmasrawy.7olm.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى